أخبار

مدعية الجنائية: لا سلام بلا عدالة حقيقة سواء في الخرطوم أو هولندا

 

قالت مدعية المحكمة الجنائية فاتو بنسودا، إنها وفريق الجنائية كانوا يتطلعون لزيارة دارفور منذ (١٧) عاما عندما صدر القبض بحق الذين قاموا بجرائم الإبادة الجماعية، منوهة إلى أنها ممتنة للحكومة الانتقالية وحكومات دارفور لتسهيل مهمة الزيارة واللقاء مع الضحايا.
وأشارت بنسودا في تصريحات صحفية بنيالا إلى أن مهمة الزيارة ليست للتحقيق، ولكن للالتقاء بالضحايا، لافتة إلى أن هناك محققين من مكتب الادعاء بالجنائية سيزورون دارفور في أسرع وقت ممكن، مما يدل بأن التحقيق لن يتوقف وهي مستمرة، مشيرة إلى أنهم منخرطون مع الحكومة لتنفيذ أوامر القبض التي لم تنفذ بعد، وتابعت: أعتقد ان العدالة لن تتحقق إلا بمحاكمة الناس إما هنا (الخرطوم) أو المحكمة الجنائية الدولية (هولندا)، وأضافت (من المهم تحقيق العدالة ولا سلام بلا عدالة حقيقية ماثلة).

وبحسب السوداني، أكد والي جنوب دارفور موسى مهدي، أن زيارة مدعية المحكمة الجنائية بنسودا هي عتبة أولى من عتبات تحقيق العدالة، ومحاكمة الذين ارتكبوا الجرائم الفظيعة ضد الإنسانية وجرائم الإبادة الجماعية. وتابع: (نحن كحكومة لا بد من تحقيق العدالة وتقديم الجناة للمحكمة الجنائية)، وهي مهمة ليرى الضحايا جلاديهم في السجون نالوا حقهم من العقاب، متعهداً بدعم كل مطلوبات الجنائية والادعاء الدولي.

الخرطوم(كوش نيوز)

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب

قروبات كوش نيوز الإضافية




اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى