أخبار الولايات

والي وسط دارفور يشدد على ضرورة حفظ الأمن ومحاربة الظواهر السالبة

شدد والي ولاية وسط دارفور المكلف الأستاذ سعد آدم بابكر على ضرورة حفظ الأمن ومحاربة الظواهر السالبة بالولاية مؤكدا شروع حكومة وسط دارفور في تشكيل قوة عسكرية مشتركة لحسم التفلتات الأمنية والظواهر السالبة بمحليات وادي صالح الكبرى.

جاء ذلك في ختام جولته التفقدية لمحليات الولاية الجنوبية التي استهلها مطلع الأسبوع الماضي بمحلية أم دخن ووقف من خلالها على مجمل التحديات التي تواجه عمل تلك المحليات حيث اطمأن سيادته على مجمل الأوضاع بمحلية وادي صالح والترتيبات الجارية لحماية الموسم الزراعي من خلال فتح المسارات وترسيم الحدود منعا للإحتكاكات بين المزارعين و الرعاة.

 

كما عقد والي وسط دارفور المكلف اجتماعاً مشتركاً برئاسة محلية بندسي ضم لجنة أمن الولاية والمدير التنفيذي للمحلية ومدراء المؤسسات بالولاية وأعيان الإدارة الأهلية ، وأكد سعد في تصريح بحسب (سونا)، أن الإجتماع تناول الوضع الأمني بالمحلية ومراجعة الأداء الإداري للربع الأول من العام 2022 بالإضافة إلي طرق معالجة التحديات التي تجابه المحلية المتمثلة في الأمن والمياه والتعليم والصحة ، كما استعرض الإجتماع الترتيبات الجارية لإنجاح الموسم الزراعي وتوفير التقاوى.

 

وفي ذات السياق وعد والي وسط دارفور المكلف بإصلاح الخدمة بمستشفى محلية مكجر وتأهيله وتغيير نظام الكهرباء الخاص به من طاقة المولدات الى الطاقة الشمسية فضلا عن توفير سيارة إسعاف لنقل الحالات الحرجة ، موجها وزارة الصحة والتنمية الاجتماعية بالولاية بضرورة تكملة المنشآت التي لم تكتمل بعد بالمستشفى والمتمثلة في المعمل وعنبر الولادة بالإضافة الي عنبر العمليات الكبيرة الذي بدأ العمل به منذ العام 2017.

 

من جهته أكد محمد عمر مدير عام وزارة الصحة والتنمية الاجتماعية المكلف بالإنابة في تصريح (لسونا) أن استئناف العمل بالمستشفى وصيانته يعد ضرورة قصوى نسبة لموقعه الجغرافي وتغطيته لأعداد كبيرة من المرضى من المناطق المجاورة ، مشيرا الى أن وزارة الصحة قامت بعمل مصفوفة بها التزامات وزارة الصحة الإتحادية والولائية بجانب التزامات المحلية والمجتمع بشأن تأهيل وصيانة المستشفى.

 

الخرطوم: (كوش نيوز)

 

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب

قروبات كوش نيوز الإضافية




زر الذهاب إلى الأعلى