أخبار

(4) حركات مسلحة تفتح مراكز للتجنيد غير مشروعة بمحليتي كاس وشطايا

فتحت (4) حركات مسلحة مراكز للتجنيد بصورة غير مشروعة بمحليتي كاس وشطايا بولاية جنوب دارفور استعداداً لمرحلة الترتيبات الأمنية.

وقالت مصادر عسكرية بحسب صحيفة الحراك السياسي، إن حركات موقعة على اتفاق سلام جوبا، جيش تحرير السودان، الحركة الشعبية قطاع مالك عقار، الجبهة الثورية، وحركة تمازج، قامت بفتح معسكرات استيعاب جديدة شملت فئات “الشباب والنساء ونظاميين سابقين”، وأشارت المصادر إلى منح المستوعبين مبالغ مالية كبيرة علاوة على رتب عسكرية مرموقة.

ووفقاً للمصادر فقد عقد مجلس الأمن والدفاع اجتماعاً الأسبوع المنصرم بشأن فتح مراكز تجنيد غير مشروعة من قبل الحركات، وأصدر قرارات صارمة تم تحويلها إلى ولاة الولايات بإيقاف أي تجنيد بصورة غير مشروعة، وتم تكوين لجنة مشتركة من الاستخبارات العسكرية والدعم السريع بعدد من الولايات لإيقاف ظاهرة التجنيد.

في سياق ذي صلة أقر قائد قوات الدعم السريع، قطاع وسط دارفور العميد علي يعقوب جبريل بوجود تفلتات أمنية لكنه وصفها بـ”البسيطة” في منطقة أم دخن، بسبب انتشار السلاح في أيادي الأهالي، وأشار يعقوب في تصريحات صحفية “السبت” إلى توترات بين القوات الحكومية وقوات تتبع لحركة عبد الواحد في جبل مرة، في وقت أكد وصول توجيهات من نائب رئيس مجلس السيادة الفريق أول محمد حمدان بعدم الاقتراب من جبل مرة.

الخرطوم (كوش نيوز)

 

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب

قروبات كوش نيوز الإضافية




اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى