شاب سوداني يكشف أسرار عصابة (الزول دا مجكس اختي) التي تنصب على المواطنين بالخرطوم

شاب سوداني يكشف أسرار عصابة (الزول دا مجكس اختي) التي تنصب على المواطنين بالخرطوم


كشف الشاب السوداني عبدو عمر طيفور “صاحب الصورة أعلاه” تفاصيل مثيرة لعصابة إبتزاز تنشط في الخرطوم وتستدرج المواطنين وتحتال عليهم عبر قصة وهمية.

وكتب عبدو عمر طيفور على حسابه بفيسبوك يوم الثلاثاء القصة وتفاصليها كما يلي:-
(يا شباب عايز احكي قصة مزعلاني جدا واسي حاسي بالذنب عديل
رجعت بيتنا لقيت خالي بيتعشى وكنت جيعااان وقفت اكلت معاهو وكورة برشلونة الشوط التاني شغال و الشباب في بيتنا بيحضرو فيها. بعد شوية اسمع صوت جوطة وكوراك م اشتغلت بالموضوع قلت ديل شباب الكورة المهم لم سمعتو تاني خشيت لقيت مافي زول فيهم بيتكلم قمت طلعت الشارع لقيت اربعة شباب اشكالهم اولاد ناس ومحترمين ماسكين زول قبطي و بتناقشو معاه قمت قلت ليهم في شنو يا شباب واحد منهم قال لي الزول دا مجكس اختي واسي سايقها في العربية وشكلو زعلان جدا ودخل فيني الشريحة و صدقت انها اختو.

المهم قال لي الا نوديه القسم والزول مسكين ومستسلم واداني احساس انو غلطان ومعترف بي كدا
قمت قلت ليهم خلاص نمشي القسم وانا بركب معاكم
قالو لي العربية م بتشيل هم اربعة ومعاهم البت و الزول القالو مجكس اختهم دا
قمت قلت ليهم تمام انا بمشي معاكم القسم بي عربيتي برضو رفضو اي واحد يركب معاي المهم مشينا انا وصحبي القسم و ما لقيناهم و في اللحظة دي اكتشفنا انو طلس و الزول دا الناس ديل اكلوه تلفوناتو و قروشو و انو دي عصابة ومتعودة على كدا ودا شغلها ومشيت سقت عربية الزول جبتها القسم.

قام جا القسم وحكى القصة وانو البت دي لقاها وقالت ليهو وصلني و قال ليها اركبي وديل لحقوه عملو معاه كدا
و طبعا انا زعلت جدا لانو بي طبعنا حمقى وما بنفكر لحظة المشكلة لو فكرت شوية كنت عرفت انهم كذابين و عصابة
المهم الناس تعمل حسابها البلد بقت كعبة).

الخرطوم (كوش نيوز)

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب




اترك رد