حسين عبد الوهاب الشهير بـ(غضب الصحراء): الأولاد السبب الرئيسي في استعمال البنات للكريمات.. وما متعقد من قصر القامة

حسين عبد الوهاب الشهير بـ(غضب الصحراء):  الأولاد السبب الرئيسي في استعمال البنات للكريمات.. وما متعقد من قصر القامة


اشتهر وسط وسائل التواصل الاجتماعي عبر البث المباشر الذي ظل يبثه عبر صفحته الرسمية ومن خلال القروبات المختلفة حسين عبد الوهاب الشهير بـ(غضب الصحراء) بين يوم وليلة وأصبح نجم السوشيال ميديا رغم الانتقادات الواسعة التي ظل يتلقاها عبر التعليقات والمداخلات لكن لم يكترث لكل ذلك بل مضى في طريقه يبث فيديوهات يعالج عبرها الأزمات التي تمر بها البلاد بالإضافة إلى الظواهر السالبة التي باتت تظهر يوماً بعد الآخر داخل المجتمع من بينها اغتصاب الأطفال والتحرش الجنسي واللبس الفاضح والقضايا الاجتماعية وغيرها. (الصحيفة) التقت غضب الصحراء في دردشة سريعة وكانت تلك الحصيلة.

 

* من أين جاء اللقب؟

– كنت من عشاق المسلسل الديني غضب الصحراء أحببت الاسم وأطلقته على نفسي.

* ما الهدف من الفيديوهات التي تبثها يوماً بعد الآخر؟

– أهدف إلى معالجة القضايا عبر توعية أفراد المجتمع بمختلف الشرائح.

* هل أنت قادر على معالجة الظواهر السالبة؟

– أفتقد المتلقي الذي يستوعب ما أقدم من أعمال.

* ما قصة زواجك؟

– تزوجت من برلومتي بجامعة النيلين وأنا طالب وهي خريجة هذا العام وأكرمني الله بمولودة والحمد لله رغم السخرية التي تعرضت لها من والدها في أول الأمر.

* ولم هي دون غيرها ما الشيء الذي لفت انتباهك؟

– لأنها أنثى على طبيعتها، لم تعرف الكريمات طريقاً إليها.

* هل عملت على توعية البنات من خطر تلك الكريمات؟

– بالتأكيد ولفت انتباههن إلى خطورتها والأمراض التي تعقبها لكن السبب الرئيسي في اتجاه البنات للاستعمال وتغيير خلقة الله هم الأولاد الذين أصبح همهم الأول والأخير بنت بيضاء.

* هل يتسبب لك قصر القامة في الإحراج؟

– بالعكس قصر قامتي مجمل شخصيتي ومتسامح مع الأمر تماماً وأحمد الله على محبة الناس.

* التعليقات السالبة هل جعلتك تفكر في الانزواء عن الظهور؟

– فكرت كثيراً خاصة أن هناك إساءات وصلت لأسرتي.

* كثرة الظهور هو الآخر سبباً في أن يمل الناس ظهورك؟

– بالفعل تخوفت من أن يمل الناس ظهوري المتكرر وفكرت كثيراً في تقليل الظهور.

* الاستخدام السيئ لمواقع التواصل ماذا أنت قائل؟

– حقيقة أن الكثيرين لم يفلحوا في استخدام تلك الوسائل بالشكل المطلوب فأصبحوا خصماً على المجتمع.

* من الشخصيات التي كانت خصماً على وسائل التواصل؟

– شخصية جغارم التي لا أرى سبباً لظهوره المتكرر والذي يأتي دون فائدة تذكر.

* مشاريعك المستقبلية؟

– أسعى للعمل الدرامي عبر الشاشة المشاهدة.

حوار: تفاؤل العامري

الخرطوم: (صحيفة السوداني)

 

إضغط هنا للإنضمام لمجموعة كوش نيوز في الواتساب

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.