أخبار

الاتحادي (الأصل) يُعلن عن زيارة مرتقبة للنيل الأزرق

قدّمت اللجنة المشتركة بين الحزب الاتحادي الديمقراطي الأصل والمكونات القبلية، العزاء في قتلى أحداث النيل الأزرق أمير عموم الهوسا بالسودان، أحمد التجاني ومك الفونج، علي عبد الرحمن، جاء ذلك خلال لقائين منفصلين.

 

وعبّر أمير عموم الهوسا، أحمد التجاني، عن شكره وامتنانه للسيد محمد عثمان الميرغني وقيادات الحزب الاتحادي وهيئة الختمية الدعوة والإرشاد، وأشار إلى عمق الإشكال الذي احتاج أهل النيل الأزرق في نهج لم يسبق من قبل.

 

وتحدث ممثل الحزب الاتحادي، رئيس اللجنة عمار ميرغني حسين، عن ضرورة تنسيق جهود متعددة لرتق النسيج الاجتماعي وحتمية التخطيط الآني والمستقبلي للإسهام في حلحلة إشكالات المنطقة وبناء وطن خال من نعرات العنصرية والقبلية، مشيراًبحسب صحيفة الصيحة،  إلى اعتزام هيئة الختمية زيارة النيل الأزرق بوفد لتقديم العزاء لأسر القتلى ولتقديم برامج علمية ودروس دعوية في مضامين السلم والتسامح وحرمة الدماء.

 

فيما تحدث عثمان حلمي، عن عظم حجم الاستهداف الذي يواجه البلاد مما يستدعي تضافر الجهود لدرء هذه المخططات.

من جانبه، رحّب مك الفونج، علي عبد الرحمن بالوفد، مُبدياً استعدادهم للتعاون المُطلق في كل أشكال العمل السياسي مُستقبلاً.

الخرطوم: (كوش نيوز)

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب

قروبات كوش نيوز الإضافية




زر الذهاب إلى الأعلى