اقتصاد

الدفع بالدولار .. تعرّف على الأماكن المرغوبة لشراء العقارات بالخرطوم وخيارات المغتربين

يعتبر سوق العقارات بالسودان من أنشط الأسواق، ويلجأ العديد من الأشخاص لحفظ مدخراتهم أو استثمار أموالهم بشراء العقارات، ويختارون لذلك أماكن مميزة وقريبة من الخدمات الأساسية.

ولأن معظم الأنظار تتجه للعاصمة القومية فإن الخرطوم هي الأبرز لطلب العقارات بمختلف أنواعها سواء كانت قطع أراضي خالية أو شقق سكنية، حيث تنشط الوكالات والشركات العقارية، وتنشط كذلك طلبات الشراء والبيع من مختلف فئات المجتمع، وخاصة المغتربين.
وقال المهندس محمد عثمان رئيس مجلس إدارة شركة ساب الهندسية والعقارية لـ “كوش نيوز” بأن أبرز الأماكن المرغوبة لشراء العقارات في ولاية الخرطوم هي أحياء الراقي، الروابي، وادي الملوك، المعالي، الدبلوماسي، ومناطق جنوب الخرطوم بصورة عامة، ويختارها الجمهور لعدة اعتبارات أهمها توفر الخدمات أو القرب من الجسور والشوارع الرئيسة بالولاية، كما أن أسعارها معقولة.

وأضاف المهندس محمد عثمان بأن المغتربين يفضلون استثمار أموالهم في العقارات، وفي السابق كانت التفضيلات تميل إلى شراء قطع الأراضي الخالية والاحتفاظ به لحين العودة للوطن أو تشييدها أثناء فترة الاغتراب، لكن الآن ظهرت خيارات أخرى مثل شراء الشقق السكنية الجاهزة، أو المشاركة في شراء قطعة الأرض بين مجموعة من المغتربين ومن ثم تشييدها وتوزيعها فيما بينهم، بما يعرف بالسكن التعاوني أو التضامني.

وكشف رئيس مجلس إدارة ” ساب العقارية “ بأن الدولار هو العملة التي توافق معظم المتعاملين على استخدامها لشراء وبيع العقارات في الوقت الحالي، وذلك للظروف الاقتصادية التي يمر بها السودان، كما قدّم نصائح وتحذيرات بعدم التعامل في شراء وبيع العقارات إلا من خلال جهة موثوقة، والأفضل الحصول على استشارات مسبقة بشأن المواقع والمساحات ونوع الاستثمار ومدى ثبات الأسعار، وخاصة المغتربين والذين تقدم لهم “ساب العقارية” الاستشارات مجاناً.

وتظهر العديد من الاستطلاعات بأن قطع الأراضي والشقق السكنية في السودان غالية الثمن مقارنة مع دول أخرى، وبينما البعض لجأ لامتلاك عقارات خارج الدولة، فضّل البعض الآخر الامتلاك والاستثمار داخل السودان، ما جعل هذا السوق عامراً بالمتعاملين.

الخرطوم (كوش نيوز)

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب

قروبات كوش نيوز الإضافية




زر الذهاب إلى الأعلى