أخبار

الجامعة العربية تُحذِّر من الانقسامات السياسية بالسودان

اعلنت جامعة الدول العربية، أن الأمين العام أحمد أبو الغيط ناقش مع رئيس بعثة (يونيتامس) فولكر بيرتس، دعم المرحلة الانتقالية في السودان.

وشهد لقاء بين الجانبين، تبادل وجهات النظر حول الأوضاع في السودان، حيث صرّح مصدرٌ مسؤولٌ بالجامعة أنّ الأمين العام أعرب خلال اللقاء، عن قلقه من عدم حدوث انفراجة سياسية سودانية حتى اللحظة لا سيّما في ظل حالة عدم الاستقرار التي تشهدها البلاد على مُختلف الأصعدة، مما يستوجب تضافُر الجُهُود.

وأوضح الأمين العام أنّ هذه الظروف تستدعي الحفاظ على كافة عناصر الوحدة ولم الشمل للحفاظ على وحدة البلاد، ومن بينها المؤسسة العسكرية السودانية، بغرض تفادي انزلاق السودان والمنطقة إلى ما لا يُحمد عقباه.

وعبّر أبو الغيط في هذا السياق عن دعم الجامعة العربية الكامل للجهود الرامية لتسهيل المشاورات السياسية الهادفة للخروج من حالة الاحتقان الحالية.

وذكر المصدر وفق صحيفة الصيحة أن الأمين العام إذ حذر من مَغبّة استمرار الانقسامات السياسية، فقد أكد أيضاً على أهمية وقف التدهور في الوضع الاقتصادي، معبراً في هذا السياق عن استنكاره لاستخدام الوسائل الاقتصادية للضغط على السودان، الذي يمر بظروف لا تسمح له بتحمُّل أي ضغوطات اقتصادية إضافية من شأنها أن تنال من الشعب السوداني وتزيد من خطورة احتمالات انفجار الأوضاع داخلياً.

الخرطوم ( كوش نيوز)

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب

قروبات كوش نيوز الإضافية




تعليق واحد

  1. ماذا قدمت الجامعة العربية للسودان غير الفتن والإذلال حتى تحذر؟ قريبا سنغادر الجامعة العربية ونحل مشاكلنا بأنفسنا ونتقدم مصر هي العربية وعليكم بدعمها والحفاظ عليها من كل سوء ولا شأن لكم بنا يا عرب، نحن سودانيون فقط وأفارقة وتخلينا عن عروبتنا وسنترك لغتكم.

زر الذهاب إلى الأعلى