أخبار الولايات

قيادات شبابية باقليم النيل الأزرق تطالب بتحقيق اهداف الثورة

اكدت القيادات الشبابية باقليم النيل الازرق ان مواكب 21 اكتوبر خرجت لتجديد العهد والميثاق مع الشهداء والمطالبة بتحقيق اهداف الثورة التي مهرت بدماء الشباب. ودعوا الى تسريع واستكمال التحول الديمقراطي تعزيزا للسلام مؤكدين ان الشباب السوداني ظل يقود عملية التغيير ومقدما للتضحيات من اجل تحقيق شعارات ثورة ديسمبر المجيدة .

 

ودعا الاستاذ بشير محمد احمد مدير ادارة الشباب بالمجلس الاعلي للشباب والرياضة بحسب (سونا)، دعا للالتزام بالوثيقة الدستورية وان يعمل شركاء الفترة الانتقالية بتناغم وانسجام بعيدا عن الشد والجذب وايقاف التصعيد الاعلامي حفاظا علي مكتسبات الثورة.

 

واوضح بشير ان مطالبهم في مواكب 21 اكتوبر ترتكز على تطبيق الوثيقة الدستورية واكمال عملية التحول الديمقراطي من اجل دولة مدنية قائمة علي الحقوق والواجبات بجانب الاهتمام بقضايا وهموم الشباب بتوفير البنيات التحتية واشراك الشباب في مواقع اتخاذ القرار البدري محمد نور( موظف) طالب بتقديم نموذج مشرف في التعبير السلمي والمحفاظة على ممتلكات الدولة والأفراد والمضي قدما في تنفيذ اهداف الحكومة الانتقالية وان يكون معيار شغل وظائف الخدمة العامة الكفاءة.

 

وقالت مناهل كمال محمد توم (موظفة) ان مواكب (21) أكتوبر تحمل رسائل مهمة للحكومة الانتقالية وتاكيدات بان الردة مستحيلة ولامجاملة في استكمال استحقاقات ثورة ديسمبر المجيدة وناشدت اشواق النجومي (قيادية شبابية) شركاء الفترة الانتقالية لمعالجة الاوضاع الاقتصادية. وبسط هيبة الدولة.

الخرطوم (كوش نيوز)

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب

قروبات كوش نيوز الإضافية




اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى