اقتصاد

تزايد سحب الأموال من البنوك عقب فشل “الانقلاب”

كشف أحد أعضاء اللجنة التسييرية لاتحاد المصارف السوداني – مفضلاً حجب هويته – عن تزايد حركة سحب الأموال من البنوك بصورة كبيرة، عقب إحباط المحاولة الانقلابية الفاشلة، بجانب شبه توقف لفتح الحسابات بالبنوك من جانب العملاء، بشكل ملحوظ في الفترة الأخيرة.

وعزا عضو اللجنة في تصريح بحسب صحيفة الحراك السياسي، ذلك إلى تخوف العملاء ممن لهم ارتباطات بالنظام البائد من كشف حساباتهم وأرصدتهم بواسطة لجنة إزالة التمكين.

وأبدى مخاوفه من أن يؤدي الأمر إلى زعزعة ثقة العملاء في البنوك، بالتالي عودة أزمة السيولة إلى الواجهة مجدداً، مما يعني انهيار الجهاز المصرفي، أو خلق بنوك ظل أو بنوك موازية تحفظ أموال أصحاب الأعمال والشركات خارج الجهاز المصرفي، أو العودة إلى تخزينها داخل المنازل بالخزن مثل ماكان يحدث في أواخر النظام المباد.

الخرطوم (كوش نيوز)

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب

قروبات كوش نيوز الإضافية




اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى