أخبار الولايات

والي وسط دارفور يستنجد بالدعم السريع

في أعقاب التطورات المؤسفة التي شهدتها حاضرة ولاية وسط دارفور زالنجي مؤخراً بسبب إندلاع أعمال عنف وشغب بين الطلاب المتظاهرين والقوات الأمنية والشرطية طلب والي وسط دارفور أديب يوسف من قيادة الدعم السريع إرسال تعزيزات عسكرية إضافية من قوات الدعم السريع لحماية المدنيين ومقرات اليوناميد بالولاية.

وقال خبراء بحسب صحيفة الصيحة، إن مطالبة والي ولاية وسط دارفور بارسال قوات إضافية من الدعم السريع يدل على الدور الكبير والمتعاظم الذي ظلت قوات الدعم السريع تلعبه وتقوم به من أجل حماية المدنيين وحماية ممتلكاتهم والمحافظة على الأمن والاستقرار الذي تم بفضل إنتشار قوات الدعم السريع في كل أرجاء البلاد.

وأضافوا بأن جاهزية قوات الدعم السريع وامكاناتها وانتشارها السريع جعلها مطلوبة في كل أرجاء السودان.
وقال الخبير الإعلامي في الجامعات السودانية والمحلل السياسي د. عبدالكريم بخيت إن ما تقوم به قوات الدعم السريع وجد الاستحسان من جميع أطياف الشعب السوداني وفي كل ولايات السودان المختلفة.

وأكد أن قوات الدعم السريع أصبحت رقم لا يمكن تجاوزه بأي حال من الأحوال وهي تقدم خدماتها للجميع من دون أي مقابل، وتابع” وبالتالي يجب المحافظة عليها وهي تقف جنباً إلى جنب مع قوات الشعب المسلحة والقوات النظامية الأخرى وتتقدم الصفوف وتدافع عن الوطن ومكتسباته”.
وقال إن قوات الدعم السريع وبما تقوم به من تقديم أعمال جليلة وتفاني والذود عن حياض الوطن يضع قادة الدعم السريع في أن تجوّد أدائها المهني والعسكري والإنساني بمزيد من التدريب والتأهيل.

الخرطوم (كوش نيوز)

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب

قروبات كوش نيوز الإضافية




اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى