أخبار الولايات

لجان المقاومة بالفاشر تنظم وقفة احتجاجية برئاسة المحلية

أغلقت تنسيقية لجان المقاومة بالفاشر حاضرة ولاية شمال دارفور، خلال الوقفة الاحتجاجية التي نظمتها الاحد برئاسة محلية الفاشر،مكتب مدير وحدة الفاشر الإدارية ورفعت عدداً من الشعارات المكتوبة، طالبت فيها بإقالة والي الولاية محمد حسن عربي والمدير العام لوزارة المالية محمد موسى يحيى، كما طالبت بإقالة مدير إدارة النقل والبترول وسكرتير الوالي للسلع الاستراتيجية.

 

كما تضمنت الشعارات التي رفعها المحتجون المطالبة بدعم قطاع النقل والمواصلات وإصلاح الخدمة المدنية وإنفاذ برنامج سلعتي.

 

وأعلنت تنسيقية لجان المقاومة بالفاشر مقاطعتها لكافة البرامج ومواصلة وقفاتها بعدد من المؤسسات بغرض التصعيد الثوري من أجل ما وصفته بـ”تصحيح المسار”.

 

وفى تطور منفصل تفاجأ عدد من المواطنين اليوم الأحد بإغلاق مبنى وزارة البنى التحتية بالفاشر في الوقت الذي ينوي عدد منهم إكمال بعض إجراءات المعاملات الإدارية التي تخصهم في الوزارة.

 

وقد جاء إغلاق مباني الوزارة على خلفية اللقاء الإذاعي الذي أجرته إذاعة الفاشر مع والي ولاية شمال دارفور محمد حسن عربي مساء أمس، والذي أعلن من خلاله إعفاء المدير العام للوزارة مي أحمد آدم وتكليف المهندس عبد الشافع عبد الله لإدارة الوزارة.

 

وذكر الوالي أن سبب إقالة المديرة العامة لوزارة البنى التحتية من منصبها يعود إلى اعتراضها على العمل المشترك وفقاً لقواعد العلاقة المنظمة للخدمة العامة بين الرئيس والمرؤوس.

 

ولكن عربي عاد إلى القول إن المدير العام السابق للبنى التحتية كانت قد أظهرت التزاماً كبيراً تجاه ما يتطلبه العمل بالولاية، وأنها قدمت تجربة متميزة تستحق الثناء والشكر، مشيراً إلى أنه حاول إيجاد المعالجات للمشكلة طرأت بينهما مؤخراً إلا أنه اضطر للوصول إلى قرار إقالتها .

الخرطوم ( كوش نيوز)

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب

قروبات كوش نيوز الإضافية




اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى