أخبار

قوات إثيوبية تتوغل داخل حدود السودان باتجاه مستوطنة (قطراند)

قالت مصادر عليمة إن حشوداً لقوات إثيوبية مدعومة بمليشيات الأمهرا تتجه نحو مستوطنة قطراند الإثيوبية داخل أراضي الفشقة السودانية التابعة لولاية القضارف.

وطبقاً للمصادر فإن الحدود السودانية الإثيوبية بالفشقة الكبرى والصغرى شهدت حشوداً كبيرة وتحركات لقوات إثيوبية المدعومة بمليشيات الأمهرا اتجهت نحو مستوطنة قطراند وهي مزودة بعتاد حربي ورشاشات قناصة ومادفع ودبابات.

وتحرك جزء من هذه القوات نحو مدينة عبد الرافع الإثيوبية المحازية لمحلية القريشة بجانب منطقتي ماي خدرة والحمرة اللتين تقعان في إقليم تقراي المحازي لولاية القضارف بطول 110 كلم.

وجاء تحرك القوات الإثيوبية بحسب صحيفة السوداني الدولية، عقب معارك وقعت الثلاثاء الماضي بين الجيش السوداني والقوات الإثيوبية ونجح الأول في استعادة 20 ألف فدان كان يسيطر عليها الإثيوبيون منذ عام 1995 على بعد 3 كلم من معسكر الأنفال.

وتأتي تحركات القوات الإثيوبية نحو مستوطنة قطراند داخل الأراضي السودانية لجهة أنها تعد معقلاً ومركزاً للقوات والمليشيات الإثيوبية.
ومنذ عام 1995، استغل مزارعون إثيوبيون تحت حماية مليشيات مسلحة، نحو مليوني فدان من أراضي الفشقة الشديدة الخصوبة.

الخرطوم (كوش نيوز)

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب

قروبات كوش نيوز الإضافية




اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى