منوعات وفنون

نجم ليفربول السابق يُحذر ناديه من التفريط بالمصري محمد صلاح

يعتبر النجم المصري محمد صلاح المهاجم الأهم في صفوف ليفربول الإنجليزي منذ ارتداء قميص الفريق في صيف 2017.

حيث ساهم صلاح على مدار 202 مباراة خاضها بقميص الميرسيسايد حتى الآن، في تسجيل 171 هدفاً، حيث أحرز 125 وصنع 46.

ويأتي بعد النجم المصري من حيث الأهمية، السنغالي ساديو ماني بعدما سجل 95 هدفاً وصنع 43 في 217 مباراة.

وقد حذّر ماركوس بابل نجم فريق ليفربول السابق إدارة ناديه من التفريط بهداف الدوري الإنجليزي وزميله السنغالي، كون امتلاك بديل على نفس المستوى، سيتطلب إنفاقاً رهيباً، ولن يكون بالأمر السهل.

وتابع بابل في تصريحات نقلتها صحيفة “ليفربول إيكو” الإنجليزية: “لا أرى أي لاعب في الوقت الحالي يمكنه أن يحل محل صلاح وماني”.

وأسهب: “إذا ما أردت استبدالهما عليك أن تدفع الكثير من المال، المشكلة أن الأندية التي تمتلك تلك النوعية من اللاعبين لا تسمح برحيلها”.

واختتم: “يريدون الاحتفاظ بهم لأنهم يعرفون أنهم الأفضل”.

وتأتي تصريحات بابل
( بحسب اللإمارات نيوز) بعد توجيه جايمي كاراجير مدافع الريدز نصيحة للإدارة بضرورة تغيير الثلاثي الهجومي روبيرتو فيرمينو وماني وصلاح لضخ دماء جديدة في الفريق بعد تراجع نتائج الريدز هذا الموسم.

ويُذكر أن صلاح سجل 31 هدفاً في كافة البطولات هذا الموسم، بينما سجل ماني 14 بإجمالي 45 هدفاً فيما بينهم من أصل 95 هدف للفريق في الموسم الحالي.

ويتصدر الفرعون المصري جدول ترتيب هدافي الدوري الإنجليزي هذا الموسم برصيد 22 هدفا، بالتساوي مع هاري كين نجم توتنهام، وذلك قبل جولة من النهاية.

الخرطوم (كوش نيوز)

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب

قروبات كوش نيوز الإضافية




اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى