أخبار

أديب: أحداث ذكرى “مجزرة” فض الاعتصام جريمة ضد الإنسانية

قال رئيس اللجنة المستقلة للتحقيق في مجزرة فض اعتصام القيادة العامة للجيش والولايات المحامي نبيل أديب إن التحقيقات بشأن إطلاق الرصاص الحي على المدنيين في الذكرى الثانية لـ”مجزرة” فض الاعتصام، تتم وفق سلطات النيابة العامة.

وأشار في تصريح بحسب صحيفة الحراك السياسي، إلى أن اطلاق النار على المشاركين في الافطار الذي دعت إليه منظمة أسر الشهداء، يشكل جريمة ضد الإنسانية ويعاقب عليها بأقصى العقوبات لمن يثبت في حقه الفعل والقصد الجنائي المصاحب له.

وسقط قتيلان وأصيب العشرات بالرصاص بالقرب من قيادة الجيش يوم الثلاثاء الماضي، في اعتداء على تجمع سلمي نظم احتفاءً بالذكرى الثانية لفض الاعتصام الضخم في عام 2019، الذي خلف مئات القتلى والمصابين أثناء الاحتجاجات التي أطاحت بنظام المخلوع.

وقال أديب “علمت بقرار مجلس الوزراء بالاجتماع باللجنة من الإعلام، ولكن لم تتم مخاطبة اللجنة بميعاد الاجتماع وأجندته وعليه فلا تعليق لدينا على هذا الأمر في الوقت الحالي”.

 

وتابع: إلا أن هذا الأمر يخضع الآن للتحقيق بواسطة النائب العام، وهو الجهة التي تملك الحق الأصيل في الاتهام الجنائي وبالتالي فإنه ما لم يجد جديد فإن الأمر يخرج عن اختصاص اللجنة.

الخرطوم (كوش نيوز)

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب

قروبات كوش نيوز الإضافية




اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى