أخبار

خبراء ينادون بهيكلة كاملة تعيد ولاء جهاز المخابرات للوطن

دعا محللون سياسيون وخبراء أمنيون إلى إجراء هيكلة كاملة في جهاز المخابرات، مشيرين إلى أنه رغم التغيير إلا أن ولاء بعض منسوبي الجهاز لم يتغير، وفيما باركوا خطوة إحالة 128 ضابطاً من جهاز المخابرات إلى التقاعد، اعتبروها معالجات متقطعة، لا بد أن تتبعها خطوات تعجل بهيكلة كاملة تعيد صياغة الجهاز لصالح الوطن.

 

وعلى الرغم من تأكيدات قادة الجهاز بعد التغيير أن الجهاز يعمل وفق مطلوبات الثورة، كشف مصدر عسكري – فضل عدم ذكر اسمه – بحسب صحيفة الحراك السياسي، أن معظم أفراد هذا الجهاز يتبعون لتنظيم الإخوان المسلمين ويناصبون ثورة ديسمبر العداء، مشيراً إلى أنه تم رصد بعضهم مشاركين في معظم المظاهرات التي قامت بالخرطوم والولايات بعد التغيير

 

وحتى تظاهرة افطار الإسلاميين بساحة الحرية الأسبوع الماضي كان أفراد من جهاز المخابرات حضوراً مما يشكل خطراً حقيقياً على المرحلة الدقيقة من الفترة الانتقالية التي تواجه صعوبات أخرى اقتصادية وسياسية وأمنية، لذلك الهيكلة كانت ضرورية كما يجب أن تستمر غربلة العناصر شديدة الولاء للتنظيم الإخواني أو نظام الحركة الإسلامية وهم معروفون ويقودون معارضة الحكومة داخل الجهاز.

الخرطوم (كوش نيوز)

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب

قروبات كوش نيوز الإضافية




اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى