حواراترياضة

الإعلامية هيام تاج السر: “الصحافة مهنة متاعب ومجازفاتي أوصلتني فلسطين”

 

(فساد بالمدينة الرياضية) يضع الزميلة هيام تاج السر بالمرتبة الأولى بأفريقيا “بعد تصدر تحقيقها الذي فتحت فيه النيران، من كل اتجاه فيما يخص بملف الفساد الذي انهك المدينة الرياضية وجعلها تترنح (لسنين طويلة)، بهذه القضية وما دار بداخلها من فساد تناولته بتحقيق صحفي رياضي، تصدرت المرتبة الأولى (بأفريقيا) وجعلها تفوز بجائزة الاتحاد الدولي للصحافة الرياضية بمنافسة بها (129) دول و1871) عملاً مشاركاً و(34) لغة.
مصادر موثوقة أجرت حواراً موسعاً معها وفتحت عدة ملفات ذات الصلة بالتحقيق فكانت المقابلة حافلة بالأحداث تتابعونها عبر مضابط هذا اللقاء..

* هل هناك قضايا مسكوت عنها في الوسط الرياضي؟
– الصحافة الرياضية لا تنفصل عن السياسية وجهان لعملة واحدة كثير من القضايا مسكوت عنها، البعض كسل والثاني بأمر جهات عليا والآخر يرجع للمجاملات والمحاباة.
* السبب في عدم فتح مثل هذه المواضيع على الوسائط؟
– حتى وقت قريب كانت المعلومة شبه محرمة والبحث عنها يكلف الكثير.
* نلتي جائزة دولية في تحقيق متعلق بفساد في المدينة الرياضية.. حدثينا عن المسابقة؟
– هي جائزة للاتحاد الدولي للصحافة الرياضية تنقسم لعدة فئات شاركت في فئة الكتابة والحمد لله طلعت ضمن القائمة القصيرة ودا حسب مراحل التحكيم المتبعة وهي طويلة ودقيقة ونلت المركز الأول افريقيا.
* ألا ترين أن فتح مثل هذا النوع من القضايا محفوف بمخاطر؟
– الصحافة مهنة المتاعب والمخاطر (أي زول يدخلها لازم يكون مجازف ههههههه، لو حكيت ليك مجازفاتي أوصلتني فلسطين).
* التوقيت الزمني الذي قضيته في التنقيب عن قضية فساد المدينة الرياضية؟
– مع الثورة والتغيير اختلف الوضع وأغلب المعلومات وضعتها وزيرة الشباب والرياضة السابقة ولاء البوشي على الطاولة في مؤتمر صحفي كبير ب”سونا” كما وجدت (داتا محترمة عند الزميل ناصر بابكر) ووجدت مساعدة من الوزيرة في كثير من المعلومات.
* وفيما حوى الفساد.. هل هو هندسي، مالي، إداري، سياسي؟
– المدينة الرياضية فساد كامل الدسم يكفي اغتصاب أراضيها وكما قال الزميل معاوية الجاك الذي استطلعته في التحقيق لم تعد (مدينة رياضية).
* وهل هناك شخصيات بعينها يشير إليها الاتهام؟
– نعم شخصيات بالأسماء ظهرت في التحقيق من قادة النظام المباد وملفاتها أمام القضاء.
* والمنافسة تحوى كم دولة مشاركة؟
– المنافسة بها (129) دولة و(1871) عملاً مشاركاً بـ(34) لغة.
* أي جوانب تناولتها في ملف المدينة؟
-جوانب استقطاع أراضي المدينة وسرقتها من قبل مسؤولين سابقين والتأخير في اكمالها لما يفوق (30) عاماً ومراحل التقاضي.
* هل هو فساد سياسي، أم رياضي أم ماذا؟
– فساد كامل الدسم كما أسلفت سياسي ومالي.
* كما كان ترتيبك على مستوى الوطن العربي والافريقي؟
– على أفريقيا تصدرت القائمة ونلت المركز الأول والأولى على عرب افريقيا في جميع القوائم فئة الكتابة.
* والجائزة صادرة من أية جهة؟
– الاتحاد الدولي للصحافة الرياضية.
* ماذا ينقص الإعلام السوداني حتى ينافس على مثل هذه المسابقات؟
– الثقة بالنفس فقط.. الإعلام السوداني إعلام متميز وصبور وقوي ومهني لا ينقصه سوى الإقدام.
* وماذا أنتي قائلة بعد فوزك بها؟
– الحمد لله رب العالمين دا كلو رضا الوالدين ودعوات أمي.
* تصدرك للمسابقة هل يعني أنك قد تتفرغين في قادم الملفات لمثل هذا النوع من قضايا؟
– بالمنابة أنا شاركت في عدد من المسابقات ومهتمة بالتحقيقات وبفتكر أنها من أجمل قوالب العمل الصحفي وتناولت عدداً من القضايا الاجتماعية والانسانية خلاف الرياضية.
* بروفايل وجوائز سابقة؟
– شاركت في عدد من المسابقات نلت جائز وبعضها (جل المرمى)، لكن ما بفقد الأمل لحدي الزمن بدل الضائع.. سبق أن فزت بجائزة التميز الصحفي مجلس الصحافة والمطبوعات أفضل تحقيق (التعليم مقابل الغذاء) تحقيق اجتماعي.
* بروفايل..؟
– هيام تاج السر صحفية رياضية ومهتمة بالقضايا الإنسانية وقضايا المرأة والطفل وأعشق العمل الثقافي والفني.. أول صحفية من العنصر النسائي غطيت أولمبياد بكين 2008م.. وأول صحفي سودانية من العنصر النسائي تزور الأراضي الفلسطينية تغطية بطولة النكبة.

 

حوار: علي أبو عركي
الخرطوم: (صحيفة السوداني الدولية)

 

 

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب

قروبات كوش نيوز الإضافية




اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى