أخبار

ربكة في بداية العام بالخرطوم.. و”التربية” تمنع توزيع كتب الصفين الأول والسادس

 

وسط أزمات متداخلة أبرزها أزمة (المناهج) للصفين الأول والسادس بالأساس استقبلت مدارس ولاية الخرطوم أمس طلابها في بداية عام دراسي جديد بعد عطلة استمرت لعام كامل.

وكشف معلمون عن توجيهات تلقتها المدارس من وزارة التربية والتعليم بعدم توزيع كتب الصفين الأول والسادس وانتظار النسخة المعتمدة من الوزارة، غير أن المعلمين أشاروا إلى إمكانية استلامها اليوم أو غداً حسب إفادة وزارة التربية.

وتسببت أزمة الوقود وارتفاع أسعار قطع الغيار بسبب انخفاض قيمة الجنيه مقابل الدولار، في رفع كلفة الترحيل بالمدارس الخاصة بنسبة 150%، بجانب زيادة الرسوم الدراسية في بعض المدارس.
وشهد اليوم الأول ندرة في الخبز ما أدى إلى انعدام وجبة الفطور التجارية ببعض مدارس شمال بحري مناطق (الحلفايا والدروشاب).

ولاحظ مصدر بحسب صحيفة السوداني الدولية، عدم التزام عدد من المدارس بالاشتراطات الصحية، المتمثلة في التباعد الاجتماعي في الفصول، كما أنه “لا يمكن تطبيقه في الترحيل”.

 

الخرطوم (كوش نيوز)

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب

قروبات كوش نيوز الإضافية




اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى