اقتصاد

أصحاب مخابز: الدقيق المتوفر رديء ولا يفي بإحتياجات المدارس

 

أبدى عدد من أصحاب المخابز بالعاصمة عدم تفاؤلهم بانسياب الخبز للمدارس مع بداية العام الدراسي الذي يلتئم بالخرطوم اليوم الإثنين بسبب ضعف حصص الدقيق التي يتم توزيعها عليهم.

وقال الأمين العام لتجمع أصحاب المخابز سموأل نصار بحسب صحيفة السوداني، إن صفوف الخبز لاتزال موجودة بسبب ضعف حصة ولاية الخرطوم من الدقيق والتي تتراوح مابين 20-22 ألف جوال في اليوم أما حصة المخابز الاسبوعية فتتراوح حسب المحليات ما بين 50- 35 جوالاً، واصفاً دقيق الخبز المدعوم بالرديء ولا يصلح لسندوتشات المدارس ،فضلاً عن ضعف استعداد المخابز لتلبية احتياجات المخابز من السلعة.

وطالب بضرورة أن تعمل المخابز بنظام الورديتين لتوفير الخبز بنوعيه (مدعوم وتجاري)، متوقعاً معاودة الاصطفاف أمام المخابز حال استمرار ضعف انسياب الدقيق المدعوم للمخابز.
ودعا الأمين الاجتماعي وصاحب مخبز بالجريف غرب علاء الدين الفاضل لزيادة عدد المخابز التجارية إلى 600- 800 مخبز، وتوقع زيادة الأزمة مع بداية العام الدراسي اليوم الإثنين لعدم وجود الدقيق الكافي وضعف انسياب الغاز.

واكد صاحب مخبز ببحري عبدالهادي دارقيل حدوث انفراج نسبي في الخبز المدعوم، راهنا حل الأزمة جذرياً بزيادة الحصة، لسد الفجوة مشيراً إلى أن الحصص الحالية لا تمكن من إنتاج خبز كاف للمدارس.

وأشار صاحب مخبز بأم درمان لمعاناته من ضعف الحصة، مبيناً أن الخبز المدعوم لايصلح للمدارس لرداءة الدقيق المدعوم وارتفاع سعر التجاري، مشيراً لإغلاق عدد كبير من مخابز أمبدة بسبب الدقيق والغاز وتحديداً الأحياء الطرفية مقارنة بعدد السكان.

الخرطوم (كوش نيوز)

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب

قروبات كوش نيوز الإضافية




اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى