أخبار

في بلاغ جديد.. عبد الباسط حمزة يكشف علاقته برئيس الوزراء اللبناني (رفيق الحريري)

 

كشف المتحري وكيل نيابة الثراء الحرام والمشبوه مولانا محمد حسن عبد الله أمس الأربعاء، علاقة المتهم عبد الباسط حمزة برئيس الوزراء اللبناني السابق رفيق الحريري، وآخرين من رجال الأعمال بالخليج، عند إعادة استجواب المتهم بيومية التحري للمرة الثانية.

 

وأفاد حمزة بحسب صحيفة السوداني الدولية، بأن الرئيس المخلوع “عمر البشير” ومدير الاتصالات السابق اجتمعا به وطلبا منه إرجاع العمل الاستثماري (الشركة) مع رئيس الوزراء رفيق الحريري ورجال أعمال آخرين بالخليج مقابل تحويل مبلغ (200) مليون دولار لبنك السودان المركزي وعليه تم الاتفاق وتحويل المبلغ من جنيف لبنك السودان بالعملة الصعبة.

 

وبعد اكتمال المشروع الاستثماري شراكة ما بين السودان ولبنان تم الافتتاح بحضور الرئيس المخلوع والحريري بالخرطوم، وشغل المتهم رئيس مجلس إدارة الشركة وكان يتقاضى مبلغ (30) مليون دولار، إلى جانب أنه شريك مع رجل الأعمال الشهير صلاح إدريس صاحب شركة موبيتل للاتصالات، بنسبة (40%) والمالك بنسبة (60%).

 

وتم عمل تسويات مع جهاز الأمن لتصفية حساباته بالشركات التي كان مساهماً فيها واستلم منهم مبلغ (25) مليون دولار، وعمل المتهم تنازلاً بموجب عقد موثق مقابل (200) مليون دولار، حولت في حسابه ببنك أم درمان الوطني، فيما مولت دولتا قطر والسعودية بمبلغ (50) مليون دولار لإنشاء طريق دنقلا أرقين.

 

الخرطوم (كوش نيوز)

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب

قروبات كوش نيوز الإضافية




اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى