أخبار الولايات

حريق هائل يقضي على آلاف الأفدنة بجنوب دارفور

 

شب حريق هائل في مزارع ومشاريع “قوز أم مشيطير” بمحلية عد الفرسان في ولاية جنوب دارفور، قضى على آلاف الأفدنة بعضها مزروع بالذرة التي لم تحصد بعد، مع تأثر كامل للثروة الغابية والبيئية.

ونقل مراسل إذاعة نيالا من عِد الفرسان، بهاء الدين إبراهيم عن شهود عيان أمس بحسب صحيفة الصيحة، أن الحريق شب بأحد مواقع الرعاة المحليين والذي لم يتمكن من إخماد النيران لكثافة الحشائش والغابات، مما تسبب في خسائر فادحة لم تحصر بعد، وألحق أضراراً كبيرة في المزارع قدرت تكلفتها بأكثر من ثلاثة ملايين جنيه وتسبب الحريق في القضاء على مساحات واسعة من الأعشاب والأشجار، فضلاً عن المحاصيل الزراعية والأعلاف.

وقال أحد المتضررين، محمد آدم عثمان، صاحب مزرعة في مساحة زراعة بحوالي (500) فدان، غرب عد الفرسان، إن الحريق قضى على (60) فداناً من المساحة المزروعة وقضى على العيش والحشائش والأعلاف، وإن الشرطة وقفت على موقع الحريق وقامت بالإجراءات اللازمة.

 

الخرطوم (كوش نيوز)

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب

قروبات كوش نيوز الإضافية




اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى