أخبار

قوات عسكرية كبيرة تتبع لحركة جيش تحرير السودان تدخل الفاشر

وصلت إلى مدينة الفاشر حاضرة شمال دارفور الاثنين قوات عسكرية كبيرة تتبع لحركة جيش تحرير السودان بقيادة مني اركو مناوي تتألف من مئات العسكريين على رتل كبير من السيارات رباعية الدفع والآليات العسكرية قادمة من المناطق الشمالية من الولاية وذلك دعما لاتفاقية “سلام السودان” الذي بدأت البلاد تحتفل بها اعتبارا من يوم أمس بعد أن تم التوقيع عليها مؤخرا بعاصمة جنوب السودان.

وقال أمين الاتصال والعلاقات الخارجية بالحركة “محمد آدم كش” في تصريحات صحفية أن وصول القوات تأتي في إطار دعم عملية السلام، مبينا أن القوة التي وصلت اليوم عبارة عن حراسات للقائد مني ماركو مناوي، فيما تصل خلال الساعات القادمة دفعات أخرى من القوات العسكرية لدعم تنفيذ الاتفاق وتنفيذا للترتيبات الامنية وتشكيل القوات المشتركة .

واكد كش وفق (سونا) جدية الحركة في انزال كافة بنود الاتفاق على ارض الواقع، كما اشاد ببسالة القوات في العمل الميداني والكفاح المسلح.

ويرأس قوات حركة جيش تحرير السودان التي وصلت الفاشر الاثنين الجنرال جمعه كمون وبرفقته الجنرال طاهر دوشكا وعدد اخر من القادة الميدانيين .

وكان في استقبالهم عند المدخل الشمالي لمدينة الفاشر ممثل حكومة الولاية الناطق الرسمي باسم الحكومة “خليل موسى” وبرفقته ممثل الاجهزة النظامية قائد قوات الدعم السريع العميد جدو حمدان ابو نشوك وعددا من المسؤولين وجموع غفيرة من المواطنين .

ونفذت القوات فور اقترابها من مدخل المدينة عرضا عسكريا وسط ترحيب كبير من المواطنين وبعض منسوبي الحركة وصولا الى البوابه الشمالية من المدينة قبل ان تتوجه القوة لاحقا الي مقرهم الرئيسي بمنطقة “جقوقو” شرق مدينة الفاشر.

الخرطوم ( كوش نيوز)

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب

قروبات كوش نيوز الإضافية




اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى