أخبار

سفير السودان بواشنطن: الشعب السوداني أدرك أن أساليب الإسلاميين لم تكن في مصلحة البلاد

 

أكد سفير السودان بواشنطن نور الدين ساتي التزام الحكومة بتصحيح أخطاء حكام السودان السابقين.

وقال ساتي لمصدر بواشنطن “هذه الثورة السودانية كما تعلمون جاءت بسبب أخطاء معينة ارتكبت في الماضي، ولأن الغالبية العظمى من الشعب السوداني أدركت أن أساليب الإسلاميين لم تكن في مصلحة البلاد.

 

وأضاف ساتي بحسب صحيفة الصيحة “الآن نحن نبني الديمقراطية ونعلم أنه يتعين علينا التعامل مع تنوع القضايا، وسنعمل لبناء توافق يفيد المصالح الوطنية والسودان، لقد عشنا 70 عاماً في نوع من العلاقات العدائية بالمنطقة، لقد حان الوقت لنجرب شيئاً آخر، والسودان يبني ديمقراطية جديدة وهو منفتح على المجتمع الدولي، ونود تغيير المسار، لأن ما كنا نفعله منذ الاستقلال عام 1956 لم يقدنا إلى أي مكان”.

 

الخرطوم (كوش نيوز)

 

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب

قروبات كوش نيوز الإضافية




اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى