أخبار

تحرير (66) شخصاً من قبضة عصابات تجار البشر

 

تمكنت شرطة ولاية القضارف من وضع حد للنشاط الإجرامي لشبكة تنشط في الاتجار بالبشر وتحرير عدد (66) من الضحايا من الجنسيات الإثيوبية والسودانية بمحلية القريشة الحدودية.
وأوضح مدير شرطة ولاية القضارف، اللواء شرطة (حقوقي) صابر الله جابو فضل السيد، في تصريح لمصادر أن العملية تمت بفضل جاهزية ويقظة قوات شرطة القضارف وانتشارها بالشريط الحدودي، بغرض الحد من مكافحة جرائم الاتجار بالبشر والمخدرات، وانتشار السلاح وتهريب السلع الضرورية.

 

وأشار صابر بحسب صحيفة الديمقراطي، إلى توفر معلومات عن نشاط لشبكة تعمل في تهريب البشر إلى داخل البلاد عبر الشريط الحدودي، وإثر ذلك تم تكليف فريق ميداني متخصص نجح في تحديد هوية أفراد الشبكة والمركبة المستخدمة في نقل الضحايا، وتم نصب كمين محكم أسفر عن ضبط عربة لوري كانت في طريقها إلى حاضرة الولاية، بعد مطاردة عنيفة، ووجد على متنها عدد (64) فتاة من الجنسيات الإثيوبية وعدد (2) من الجنسيات السودانية.

 

وأضاف: “تم توقيف سائق العربة (اللوري) وعدد من المتهمين وتم اتخاذ إجراءات بلاغ في مواجهتهم بدائرة الاختصاص وإخضاعهم للتحري، حيث تم الوصول لكافة أبعاد الجريمة وإكمال كافة الجوانب المتعلقة بالبلاغ توطئة لتقديمهم للعدالة”.

 

الخرطوم (كوش نيوز)

 

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى