أخبار

المهدي: تسليم البشير والمطلوبين للجنائية يساعد في التطبيع مع الأسرة الدولية

 

دعا رئيس حزب الأمة القومي الإمام الصادق المهدي لتسليم الرئيس المعزول عمر البشير، وبقية المطلوبين لمحكمة الجنايات الدولية، واعتبر الخطوة أحدى وسائل التطبيع مع الأسرة الدولية.

 

وقال المهدي وفقاً لمصادر أمس “نحن نرى ضرورة تسليم رموز النظام البائد المطلوبين إلى المحكمة الجنائية، لأن ذلك إحدى وسائل التطبيع مع الأسرة الدولية، وهو أسهل وأفضل”.

 

وبحسب صحيفة الصيحة أضاف الإمام: “لكن هؤلاء ارتكبوا جرائم أخرى غير هذه، ونرى أن تتم محاكمتهم بها داخلياً ومن ثم تسليمهم للجنائية الدولية”.

 

الخرطوم (كوش نيوز)

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق