أخبار

المحامي نبيل أديب أمام “التوثيقات الولائية”

 

مثل المحامي نبيل أديب، رئيس لجنة التحقيق في فض اعتصام القيادة العامة أمس، أمام لجنة التوثيقات الولائية على خلفية شكوى تقدم بها المواطن مبارك محمد عوض الجيد، طاعناً في صحة عبارة كتبت بتوكيل صادر من مكتب المحامي أديب فحواها “حسب علمي أن التوكيل لم يُلغ”.

 

وقال مبارك إن سلطات الأراضي اعتمدت العبارة التي أوردها أديب والختم في التوكيل، واعتبرت أنه لم يلغ رغم موت الموكل قبل تاريخ طلبها من أديب تجديده، وذكر أن اللجنة استمعت لإفادة من أديب أنكر خلالها قيامه بتجديد التوكيل وإقراره بكتابة العبارة، وقامت بشطب القضية وتحويلها للجنة التوثيقات الاتحادية.

وأوضح مبارك بحسب صحيفة الصيحة، أن سلطات الأراضي اعتمدت العبارة التي وردت في التوكيل الصادر من أديب ومنحت بموجبه الوكيل كل أرض المرحوم عزيز سوس في الساقية 1 مطري الجريف غرب بما فيها قطعة الأرض خاصته التي كان اشتراها من حر ماله.

 

من جانبه قال نبيل إنه فعلاً ذكر للجنة أنه لم يقم بتجديد التوثيق، وأضاف بأن اللجنة شطبت الشكوى، وأوضح أن الشاكي كان قد تقدم بذات الشكوى وتم شطبها أيضاً.

ووفقاً لمصادر أن خطاباً صادراً في 7/2/2017م من وزارة التخطيط العمراني قالت فيه إن اللجنة التي قامت بتسوية الأرض الزراعية الخاصة بعزيز سوس اعتمدت على توكيل معتمد، وحسب المستندات فإن سلطات الأراضي وقتها قامت باعتماد التوكيل رغم وفاة الموكل، وكانت قد طالبت أديب بتجديد التوكيل لمرور خمس سنوات على صدوره، الأمر الذي نفاه أديب.

 

الخرطوم (كوش نيوز)

 

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى