أخبار

هيئة محامي دارفور تزور الحزب الشيوعي بمقره

 

بحث وفد من هيئة محامي دارفور لدى زيارته اليوم لمقر الحزب الشيوعي السوداني بالخرطوم 2 مشروع مؤتمرات البناء الوطني والمحلي، للسلام الذي سيبدأ من مدينة الجنينة بولاية غرب دارفور، وينطلق لبقية ولايات السودان، الأهداف والتمويل، ومتطلبات الشفافية في كل مراحل إجراءات تنظيم المؤتمرات.

 

والتقى وفد الهيئة الذي ضم رئيسها، الأستاذ محمد عبدالله الدومة وأمينها العام الأستاذ الصادق علي حسن وعدد من قيادات الهيئة، المهندس صديق يوسف المسؤول السياسي لهيئة الإتصالات السياسية عضو سكرتارية اللجنة المركزية للحزب، والأستاذ طارق عبد المجيد، والأستاذة هنادي فضل، والأستاذة مديحة عبد الله، والأستاذ عمر سيد احمد والأستاذ محمد الصادق، والأستاذة أماني عثمان.

 

وأكد الحزب الشيوعي من جانبه بحسب (سونا)، ترحيبه التام بمشروع المؤتمرات وأهميته البالغة، ومشاركته في كل المراحل وفي كل ولايات السودان، للمساهمة في تحقيق الأهداف المرجوة من المؤتمرات في التأسيس السليم للديمقراطية والمرجعية القاعدية في البناء الوطني والمحلي ليكون للمواطن الدور الأساسي في المشاركة والتقرير في قضايا الوطن.

 

واتفق الطرفان على أهمية الإعلام وضرورة نقل المؤتمرات أثناء إنعقادها بكل ولاية من ولايات السودان لكل السودانيين بكل انحاء البلاد، وان لا تصبح مؤتمرات البناء الوطني والمحلي مؤتمرات لنخب في القاعات المغلقة ، وان تنقل جلسات مداولاتها لكل السودانيين في القرى والمدن والأرياف.

وأكد وفد هيئة محامي دارفور الشروع في إبتعاث وفد إعلامي لمدينة الجنينة، والتي ستنطلق منها المؤتمرات وذلك لوضع تصور لمركز إعلامي متكامل حول البث المباشر للمؤتمرات، عبر كل الوسائط الإعلامية بما فيها التلفزيون والإذاعات المحلية.

 

الخرطوم (كوش نيوز)

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى