قوات الامن في السودان ترفع الاستعداد للون الأحمر لحماية المواطنين وتأمين مواكب 30 يونيو

قوات الامن في السودان ترفع الاستعداد للون الأحمر لحماية المواطنين وتأمين مواكب 30 يونيو


رفعت القوات الأمنية في السودان درجة الإستعداد 100% ووضعت في حالة التأهب القصوى وصارت درجة التأهب للون الأحمر “حالة التأهب القصوى وخطر عال” وذلك بالتزامن مع دعوات لتنظيم مواكب 30 يونيو التي دعت لها بعض تيارات الإئتلاف الحاكم في السودان بهدف تصحيح مسار الثورة، بينما تعتبر بعضها أن 30 يونيو ذكرى إحتفالية .

وكشف نشطاء أن الجيش السوداني وقوى الأمن المختلفة إنتشرت بشكل مكثف على الكباري والمواقع الاستراتيجية بالخرطوم، منذ بداية الأسبوع الجاري لتصبح يوم الثلاثاء العديد من المناطق في الخرطوم أشبه بثكنات عسكرية.

ويعيش السودان أزمة طاحنة، اثر تفاقم الاوضاع المعيشية بسبب الأزمة الإقتصادية الخانقة وتمثلت في ندرة الخبز المدعوم في معظم الولايات السودانية، وإرتفاع جنوني في أسعار السلع الإستهلاكية، وكذلك إنقطاع الكهرباء لساعات طويلة ونقص في إمدادات الوقود، بالإضافة لتهالك وسائل حركة المواصلات العامة في مختلف المدن السودانية.

وقال رئيس الوزراء السوداني دكتور عبد الله حمدوك في خطاب متلفز مساء الإثنين شاهده محرر كوش نيوز (ستتوالى على مسامعكم في الايام المقبلة عدد من القرارات الحاسمة في مسار الفترة الانتقالية، وقد يكون لبعضها اثر كبير – سياسيا واقتصاديا واجتماعيا- وستحاول بعض الجهات استغلالها لتأجيج وصناعة حالة من عدم الاستقرار، انني ادعوكم جميعا، لتوخي اقصى درجات اليقظة والحذر ).

وأضاف حمدوك (انني اناشدكم وانتم تمارسون يوم 30 يونيو حقكم الاصيل الذي انتزعه شعبنا في ثورة ديسمبر المجيدة، بالتعبير السلمي عن الرأي والمطالب، بتوخي اقصى درجات الحرص واتباع الارشادات والموجهات الصحية).

وقال مصدر حكومي رفيع لصحيفة كوش نيوز فجر الثلاثاء فضل عدم الإفصاح عن إسمه أن رفع الاستعداد للقوات الأمنية المختلفة يهدف لحماية المواطنين وتأمين مواكب 30 يونيو والممتلكات العامة والخاصة في جميع مدن السودان.

الخرطوم (كوش نيوز)

اترك رد