أخبار

أجسام صحفية ترفض لقاء حمدوك برؤساء التحرير

انتقدت أجسام الصحفيين السودانيين؛ لقاء رئيس مجلس الوزراء عبدالله حمدوك؛ بعدد من الصحفيين ورؤساء تحرير الصحف و اعتبرت شبكة الصحفيين؛ أن تلك الخطوة تجد منها الرفض والاستهجان الشديد، لكونها تعيد للأذهان ذكريات الالتفاف البغيض للغالبية العظمى من رؤساء تحرير الصحف حول رئيس النظام السابق المخلوع عمر البشير،

 

وأوضحت الشبكة – في بيان لها بحسب صحيفة اليوم التالي أن رؤساء تحرير الصحف لم يكُن معظمهم إلى جانب الثوار والثورة، بل بعضهم كان يقتات؛ إلى آخر لحظة؛ من مائدة سلطة الإرهاب الدموية التي أهرقت دماء شعبنا، واستشهد شبابنا من أجل إسقاطها وفتح الطريق أمام عهد ثوري جديد يقطع مع مثل تلك المُمارسات.

 

ووصفت رابطة الصحافة الإلكترونية اللقاء؛ بالجلسة ” الدكاكينية”؛ وقالت الرابطة – في بيان – إن مجلس الوزراء يتعامل مع الإعلام بطريقة إشباع النزوات الفردية.

 

وعبر عدد من الصحفيين بآراء مختلفة عن رفضهم القاطع لهذا اللقاء؛ واعتبروا هذه الخطوة هضماً لحقوق صحفيي الثورة والمحررين؛ لأن الارتكاز ليس على رؤساء التحرير، بل على المحرر.

 

وطالب محررو الصحف بوقف هذه اللقاءت، آملين أن لا تتكرر مرة أخرى، مطالبين بتكوين جسم يعبر على كافة الصحفيين دون انقسامات، ويخصون بهذا الجسم نقابة الصحفيين السودانيين.

 

الخرطوم ( كوش نيوز)

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى