منوعات وفنون

شاهد الفقيد (حمدي سليمان) يعفو عن خصومه السياسيين وكل من سخر منه قبل وفاته

وثق مقطع فيديو للقيادي الشاب بالوطني الفقيد “حمدي سليمان”، متحدثاً خلال استضافتة في برنامج (مثيرون للجدل) بفضائية أم درمان، معلناً عفوه عن كل من ضايقوه على الأسافير أو الواقع، أو من سخروا منه، على خلفية مداخلته الشهيرة بقناة العربية الحدث.

وأجاب “حمدي” عندما طُلب منه أن يقول كلمة للذين ضايقوه في الأسافير أو على الأرض بقوله: ( فمن عفا وأصلح فأجره على الله، أنا والله ما حامل على أي واحد قال أي شيء عني في فيديو أو بسبب موقف سياسي).

مضيفاً: ( هموم البلد أكبر من الحكاية دي، شنو يعني حمدي سليمان قال بلادي سهول بلادي حقول).

 

 

 

وكان “سليمان” قد شغل مواقع التواصل الاجتماعي، لفترة طويلة في بداياث حراك الثورة السودانية عندما استضافته قناة العربية الحدث لتحليل زيارة البشير إلى (الكريدة) قبل أيام قلائل من الإطاحة به، فبدأ بأبيات قصيدة ذائعة لإسماعيل حسن ( بلادي سهول بلادي حقول) أصبحت مثاراً للتندر والجدل.

وبحسب صحيفة السوداني، توفي “سليمان” صبيحة عيد الفطر المبارك متأثرا بإصابته بكورونا، عقب مخالطته لأخوة له في المعتقل قام بزيارتهم قبل وفاته بأيام.

ومن أقدار الله أن يغيِّب الموت حمدي سليمان ومذيعة العربية التي استضافته نجوى قاسم، في المقابلة الشهيرة، ويفارقا الحياة معا، ويبقى مقطع فيديو حوارهما الشهير و المثير للجدل يشغل محركات البحث.

 

 

 

الخرطوم(كوش نيوز)

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى