تفاصيل صادمة حول “طفلة القرير” التي وجدت جثتها داخل بئر ارتوازي

تفاصيل صادمة حول “طفلة القرير” التي وجدت جثتها داخل بئر ارتوازي

فُجِعت منطقة القرير شمالي السودان، يوم أمس الأربعاء على حادثة صادمة بعد أن تم العثور على جثة الطفلة المختطفة منذ أسبوع ملقاة داخل بئر ارتوازي بالمنطقة.

وعلمت مصادر بالعثور يوم أمس الأربعاء على جثة الطفلة ملقاة داخل “بئر” وسط صدمة وذهول ذويها وأهالي المنطقة.

 

وكانت الطفلة “أريج سمير” التي لم تكمل الأربع سنوات قد اختفت منذ الجمعة الماضية من منزل ذويها في ظروف غامضة، أدخلت أسرتها وسكان المنطقة في حالة نفسية سيئة حزن وقلق على مصيرها شمل الكبير والصغير من سكان القرية، حتى فوجعوا يوم أمس بالعثور على جثتها هامدة بعيون بريئة خائفة داخل بئر زراعية مهجورة.

 

 

وبحسب “السوداني الإلكترونية”، شرعت السلطات الأمنية بمحلية مروي في التحري والكشف عن ملابسات الحادثة الدخيلة على البلدة الآمنة التي قطعت نياط القلوب، وأدمت المُقل.

وكانت جموع غفيرة من مواطني وحدة القرير قد سيرت مسيرة كبرى إلى رئاسة محلية مروي تنديداً بتأخير الكشف عن تفاصيل الحادثة عقب اختفائها، بمشاركة تنسيقية قوى الحرية والتغيير ولجان المقاومة.

الخرطوم (كوش نيوز)

 

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب



اترك رد