مُزارعون يرفضون السعر التركيزي للقمح ويُحذّرون

مُزارعون يرفضون السعر التركيزي للقمح ويُحذّرون


عبّر مُزارعون عن عدم رضائهم عن السعر التركيزي المُعلَن من الحكومة للقمح بـ(3) آلاف بدلاً من (2.5) ألف جنيه.

وقال المُزارع بولاية نهر النيل الرشيد فضل لمصادر أمس، إن هذا إجحاف في حق المزارع الذي يتعب كثيراً في الحصول على المدخلات الأساسية. واعتبر أنه دون الطموح خاصة إذا قورن بالمحصولات الأخرى. وأكد أن الإنتاجية المتوقعة مُبشّرة بسبب الطقس الذي استمر فترة أطوَل هذا العام.

 

وحذَّر من ارتفاع أسعار القمح هذا الموسم، ووصف السياسات بالخطأ، مما قلّل من المساحات المزروعة، واعتبر المشكلة ليست في سعر تركيزي، وإنما الأزمة المتوقعة أكبر من ذلك، حيث لا توجد كميات كافية.

 

 

من جانبه، كشف المزارع بالولاية الشمالية عامر صالح بحسب صحيفة الصيحة)، عن تقليص المساحات المزروعة بالقمح، وتوقّع حدوث فجوة كبيرة في القمح الفترة المقبلة، واعتبر السعر التركيزي غير مُجزٍ للمزارع الذي حوّل (90%) من مساحاته المخصصة للقمح إلى محصولات أخرى أكثر جدوى، وقال إن سعر الجوال بالأسواق الآن (4) آلاف جنيه من إنتاج العام الماضي، فكيف يبيع إنتاج هذا العام بـ(3) آلاف جنيه، وأشار للخسائر الكبيرة للمزارعين جراء ارتفاع أسعار السماد بانواعة المختلفة.

الخرطوم (كوش نيوز)

 

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب




اترك رد