حمدوك: وجود نقص فى احتياطي الدولار والسلع الاستراتيجية بالسودان تكفي لأكثر من شهر

حمدوك: وجود نقص فى احتياطي الدولار والسلع الاستراتيجية بالسودان تكفي لأكثر من شهر

اقر الدكتور عبدالله حمدوك رئيس الوزراء بمعاناة الموطن السوداني من الضائقة المعيشة والاسعار المتصاعدة .

واكد رئيس الوزراء فى حوار مع التلفزيون القومي مساء الثلاثاء على حل كافة العقبات التى تؤثر على حياة المواطن المعيشية فى القريب العاجل مشيرا إلي أن الحكومة الانتقالية شرعت منذ البدء في وضع خطة طموحة اسعافية لمعالجة الازمة الاقتصادية لمحاربة التضخم وتوفير السلع الاستراتيجية كالخبز والوقود والدواء ، منوها الى ان موقف السلع الاستراتيجية مطمئن خاصة سلع الوقود ودقيق الخبز مشيرا الى ان المخزون الاستراتيجي بالبلاد لهذه السلع يكفى لاكثر من شهر .

وقال حمدوك “حققت الحكومة الانتقالية منذ تعيينها نجاحات فى الحد من أزمة السيولة قاطعا بانه لم تعد هناك أزمة للسيولة بالبلاد بجانب الوفرة في المواد الضرورية”.

وبحسب وكالة السودان للأنباء تطرق رئيس الوزراء الى تصاعد الدولار فى الايام السابقة وعزا ذلك للمضاربات وبعض الفاعلين الذين لديهم مصالح شخصية بالاستفادة من هذه الازمة معترفا بوجود خلل فى الاحتياطي من العملات الاجنبية مشيرا الى ان سعر الدولار بدأ يوم الثلاثاء فى التراجع .

واشار حمدوك الى تنسيق الحكومة الانتقالية فى وضع حلول جذرية لضبط سوق الذهب عبر الامن الاقتصادي والجهات ذات الصلة بخطوات جادة لعودة الأمر لنصابه.

ولفت رئيس الوزراء الانتباه الى مهام واختصاصات البنك المركزي فى الحد من التضخم ومراقبة المصارف منوها الى تبعية البنك المركزي الى المجلس السيادي الامر الذي يتطلب تصحيحا لهذا الوضع بان تعود تبعيه البنك المركزي لمجلس الوزراء ،كاشفا عن وضع قانون جديد للبنك المركزي .

الخرطوم (كوش نيوز)

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب



اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.