التوقيع على إتفاق إطاري في مسار دارفور

التوقيع على إتفاق إطاري في مسار دارفور

وقعت الحكومة السودانية والجبهة الثورية مسار دارفور بمقر المفاوضات في جوبا عاصمة جنوب السودان يوم السبت على إتفاق إطاري،يحدد مباديء التفاوض ويحوي عدداً من القضايا القومية والولائية على رأسها وضعية دارفور خلال الفترة الانتقالية.

ووقع عن الجانب الحكومي عضو مجلس السيادة الفريق شمس الدين كباشي،بينما وقع قادة حركات الكفاح المسلح بدارفور على الإتفاق.

وقال رئيس الوساطة الجنوبية توت قلواك مستشار الرئيس سلفاكير ميارديت للشؤون الأمنية في تصريحات صحفية بحسب الشروق – إن الاتفاق يؤكد مضي مفاوضات السلام في المسار الصحيح،مشيراً إلى أن استقرار السودان يمثل استقراراً لجنوب السودان.

ويشمل الاتفاق وضعية دارفور خلال الفترة الانتقالية إلى جانب الخدمة المدنية والقوات المسلحة ومعالجة قضايا النازحين وإعادة الإعمار.

ووقعت على الاتفاق أربعة حركات أبرزها العدل والمساواة بقيادة جبريل إبراهيم وحركة تحرير السودان جناح مني أركو مناوي.

وشدد عضو الوفد الحكومي المفاوض الفريق شمس الدين كباشي على عزيمة أطراف التفاوض للوصول للسلام.

وإعتبر أن التوقيع على إعلان المباديء يسهل عملية السلام للوصول إلى السلام الشامل،وأكد جدية الطرف الحكومي للوصول إلى سلام.

ومن جانبه إمتدح القيادي بحركة العدل والمساواة أحمد تقد لسان إتفاق المباديء،وقال إن المفاوضات هذه المرة تختلف عن المرات السابقة.

الخرطوم (كوش نيوز)

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب



اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.