الشعبي: الحكومة الانتقالية “متهورة ومتطرفة” ونتوقع حدوث إنقلاب

الشعبي: الحكومة الانتقالية “متهورة ومتطرفة” ونتوقع حدوث إنقلاب


قال الأمين السياسي للمؤتمر الشعبي، إدريس سليمان، إن الأمين العام، على الحاج؛ الموجود رهن الاعتقال بسجن كوبر رفض التجاوب مع لجنة التحقيق في البلاغ المقيّد ضده بالمشاركة في انقلاب 1989.
ووصف سليمان في مؤتمر صحفي بحسب صحيفة السوداني أمس، لجنة التحقيق في انقلاب 1989، بـ “الخصوم السياسيين”.

وقال: “ذهب مجموعة من السياسيين للتحقيق مع علي الحاج – في إشارة للجنة التحقيق- هو رفض لأنهم خصوم سياسيون.. كيف يحقق سياسي مع سياسي وكيف تسمح العدالة بتحقيق خصم مع خصم وهي خصومة حديثة.. وإذا ذهبت المسألة إلى المحكمة فحتى القضاة سيكونون سياسيين”.

 

ووصف سليمان الحكومة الانتقالية بأنها “متهورة ومتطرفة”، تعمل على إحداث استقطاب في الحياة السياسية “دون رشد”.
بدوره، قال الأمين العام المُكلف للحزب، بشير آدم رحمة، إن قانون “تفكيك نظام الإنقاذ” عبارة عن “انتصار للذات”، وأوضح أنه سيُستخدم للتصفية السياسية، وأضاف إن القضايا السياسية تُحسم عبر الانتخابات.
ورفض رحمة محاكمة قائد حزبه بتهمة المشاركة في انقلاب الإنقاذ بحجة أنه ليس الانقلاب العسكري الأول، وتوقع حدوث انقلاب آخر طالما يوجد عسكر.

الخرطوم (كوش نيوز)

 

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.