لاعبو ميدان عقرب يطاردون الميكانيكية بدلاً عن مطاردة الكرة

لاعبو ميدان عقرب يطاردون الميكانيكية بدلاً عن مطاردة الكرة


بعد أن ظن أهل ميدنة بحري عقب استعادتهم لميدان عقرب الذي كاد أن يتحول إلى سوق تجاري بالرغم من تاريخه العريق وما يعنيه لأهل ميدنة بحري (كأيقونة) تخرج منها معظم لاعبي كرة القدم بالمدينة والذين لعبوا لأندية الهلال والمريخ الذين احترفوا كرة القدم خارج البلاد فجأة تحول الميدان إلى ورش للميكانيكية وغسالي العربات بحيث أن الأندية التي تمارس فيه نشاط كرة القدم كالوحدة وعقرب ظلت في حالة مطاردة للميكانيكية أكثر من مطاردتهم لكرة القدم.

 

ومحلية بحري بحسب صحيفة الدار، مازالت بعيدة عن كل ما يؤرق مواطني المدينة التي تحول إلى ما يشبه براميل القمامة وهي لا تحرك ساكناً مما دفع بالعديد من عشاق الرياضة بالمدينة إلى توجيه دعوة إلى المهندسة ولاء البوشي وزيرة الشباب والرياضة لزيارة ساحة نشاط كرة القدم الأبرز في مدينة بحري للعمل على خلق أجواء رياضية لأهل المدينة الذين طالما ساهموا في مسيرة الرياضة السودانية بالعديد من المواهب.
الخرطوم (كوش نيوز)

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.