مصادر تكشف أبرز اهتمامات “علي عثمان” داخل غرفته

مصادر تكشف أبرز اهتمامات “علي عثمان” داخل غرفته


أكدت مصادر خضوع نائب الرئيس الاسبق علي عثمان محمد طه للعلاج بمشفي علياء بامدرمان علي فترتين لكن المصادر اكدت ان مراجعته الاخيرة للمشفي كانت الاطول خضع من خلالها الامين العام. للحركة الاسلامية لعدة فحوصات تتعلق باللوكميا واخذ عينة من البروتستات مما جعله يلزم سرير المشفي لعدة ايام قضاها حسب المصدر في قراءاة الرويات وتلاوة القران اضافة لصلاة الضحي وقيام الليل واضاف المصدر: كان فيها قليل الحديث رغم تكدس الحرس معه بالغرفة رقم (309).

وقد أكدت المصادر بحسب التيار نت – ان حراس اخر يتألف من 15جندي تم استأجارالغرفة رقم(308)لهم وهي الغرفة المواجهة لغرفة النائب الاول واكدت مصادر ان علي عثمان بدا عاديا طيلة وجوده بمشتسفي علياء ومتعاون مع الحرس ولم يتضجر منهم علي العكس كان يؤدي صلواته ويقراء كانهم غير موجودين وكان يرد التحية بابتسامة ويتحدث عن تحسن صحته للاطباء .

و سخرت المصادر عما ترددعن محاولته الهرب وقالت :وجود هذا الكم من الشرطة والاستخبارات اضافة الي الدعم السريع يجعل التفكير في الهروب مستحيل وذاد لكن النائب الاسبق لم يحاول حتي مغادرة غرفته بل كان منشغلا بالقراءة وتلاوة القراءن والصلاة رغم ان السلطات منعت الزيارة عنه .ويواجه علي عثمان تهما تتعلق بالثراء الحرام وتقويض النظام الدستوري بجانب تهما اخري.

الخرطوم (كوش نيوز)

1 تعليقات

  1. Bic

    واواواواواواو
    واوات كثيرة
    أنا خايف باكر تقولوا ما في ثورة ولا ثوار دا لعب عيال في الشوارع أنت أيها الشعب السوداني في حلم ونوم عميق
    وفجأةٓٓ نجد عمر البشير ظهر في التلفزيون ويلقي خطاب ويقول للناس صحو النوم أنا جيت
    لم يبق إلا هذا
    فأين نجد الحقيقة ؟
    وأين نجد المعلومات الصحيحة إلا في المنام
    والله من وراء القصد

    الرد

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.