“تجمع المهنيين” يدشن مرحلة جديدة ينتقل فيها من المعارضة إلى الحكومة ويدعو إلى احتفال حاشد يوم غد

“تجمع المهنيين” يدشن مرحلة جديدة ينتقل فيها من المعارضة إلى الحكومة ويدعو إلى احتفال حاشد يوم غد


يدشن تجمع المهنيين السودانيين الذي قاد الثورة ضد نظام الإنقاذ مرحلة جديدة انتقل فيها من المعارضة إلى الحكومة للحفاظ على الفترة الانتقالية، بحسب ما نقلت “كوش نيوز”.

ودعا التجمع في بيان رسمي إلى المشاركة في احتفال حاشد بالخرطوم يتم فيه التوقيع الجماهيري على عهد الحفاظ على الفترة الانتقالية والوصول إلى محطة الخلاص النهائي من ربقة الظلم والاستبداد والتمايز السلبي نحو العدالة والديمقراطية.

وجاء في البيان: سيكون يوم غدٍ السبت ١٧ أغسطس يوماً وطنياً خالصاً وذلك بعد التوقيع على الإتفاق النهائي ثم يكتمل البرنامج في ساحة (الحرية) نستقبل فيه جميعاً قطار عطبرة الذي يأتي كتعبير عن قطار الثورة الذي نريد له أن يصل لمحطة الخلاص النهائي من ربقة الظلم والاستبداد والتمايز السلبي نحو العدالة والديمقراطية والمساواة التامة بين السودانيين في الحقوق والواجبات، وكذلك لرمزية مدينة عطبرة في بدايات ثورة ديسمبر علاوة على رمزية المدينة في التاريخ النضالي في السودان، وبذلك فإن عطبرة ليست سوى نموذج فقط لأقاليم السودان المختلفة بحلاله ومدنه وفرقانه وقُراه، وإن أعجزتنا الظروف الموضوعية عن إلحاق مناطق ومدن أخرى في السودان الممتد للحضور للخرطوم فهذا لن يجعل من هذا اليوم إلا مظهراً لموجة تمتد لحلقات وحلقات من الأمواج الأوسع مدىً، لتخلق مخبر التغيير المنشود في الحياة العامة للمواطنين السودانيين كافة.

وخلال اليوم كذلك سيتم التوقيع الجماهيري على عهد الحفاظ على الفترة الانتقالية والديمقراطية، وفي تلك اللحظة من عمر الوطن سنترحم من جديد على أرواح جميع الشهداء الذين ارتقوا خلال الثلاثين عاماً الماضية، ونذكر من عبروا ببيوت الأشباح وقبعوا في قعر الزنازين والمعتقلات، كما نذكر المفقودين والجرحى والناجيات والناجين، ولا ننسى من دافعوا عن الديمقراطية وظلوا يدافعون عنها ويقاومون النظام الاستبدادي البائد، ومن بين هؤلاء من غيبهم الموت ومنهم من غيبهم المرض ومنهم من غابوا في المهاجر.

من فقرات اليوم كذلك ستكون هناك معارض منها معرض للشهداء ومعرض أرشيفي للثورة كما ستكون هناك وصلات لاستعراض تراثي وفرق شعبية وكرنفالات وأناشيد ثورية واحتفائية كما سيقدم ممثلون لأسر الشهداء والمفقودين كلمات خلال اليوم.

 

وسيتم التوقيع على الاتفاق النهائي مع المجلس العسكري يوم الأحد بقاعة الصداقة بالخرطوم، وسلمت وزارة الخارجية السودانية الدعوات لعدد من رؤساء الدول والمنظمات الدولية لحضور مراسم الاحتفال بالتوقيع.

الخرطوم (كوش نيوز)

1 تعليقات

  1. وليد

    إحتفلوا إنتوا الظهرتو فجأة وسرقتوا دم الذهداء وتاجرتوا بإسمهم عشان المناصب ومعاكم قحت، إحتفلوا إنتوا وأرقصوا ونططوا عليكم الله وخلونا في صفوف عيشنا وبنزينا وصرافاتنا الآلية وصفوف الطعمية، إحتفلوا إنتو بعد ما أقصيتوا الشعب والأحزاب الوقفت ضد البشير ودفعت التمن 20 و30 سنة، إحتفلوا إنتوا يا موهومين براكم بعد ما ركبتوا ماسورة الحكم وورثتو دولة منهارة وأزمات أكبر من خيالكم ومصيركم الفشل والسقوط، بس المطلوب من أي حزب مشارك في الانتقالية يعلن عن مشاركتو عشان نعرف السرق دم الشهدا ونطا في الحكم بدون تفويض انتخابي ده منو، والبيحتفل بالسلطة ده منو، والبيحتفل ونحن بنعاني من الغلاء والندرة والفقر والكوارث الطبيعية ده منو.

    الرد

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.