بالإجماع رسمياً.. حمدوك رئيساً لمجلس الوزراء

بالإجماع رسمياً.. حمدوك رئيساً لمجلس الوزراء


أعلن تجمع المهنيين السودانيين عن ترحيبه باختيار عبد الله حمدوك لمنصب رئيس مجلس الوزراء للفترة الانتقالية، مؤكداً تقديمه كل الدعم اللازم، بجانب الدور الرقابي خلال الفترة نحو التحول اديمقراطي.

وقال التجمع بحسب الصفحة الرسمية “الخميس” إن حمدوك سيتولى المهمة في واحدة من أصعب المراحل في تاريخ البلاد، والتي يترقبها الشعب السوداني الثائر بأمل.

 

أمس الخميس، وبحسب صحيفة الدار، اتفقت هياكل قوى إعلان الحرية والتغيير الخاصة بتشكيل السلطة الانتقالية المدنية المرتقبة على تولي الدكتور عبد الله حمدوك لمنصب رئيس مجلس الوزراء للفترة الانتقالية الممتدة لثلاث سنوات وثلاثة أشهر.

 

 

وجدد التجمع عزمه المضي على خط الثوار وعدم التهاون في أي من الأهداف حتى تحقيق كافة المطالب التي جاءت من أجلها الثورة. وينتظر أن يتم السبت المقبل توقيع الاتفاق النهائي بين المجلس العسكري وقوى الحرية والتغيير على إعلان الوثيقة الدستورية بحضور إقليمي ودولي.

الخرطوم (كوش نيوز)

 

  1. محي الدين

    حمدوك يمكن أن يحل مشكله القبلية والعنصرية والجهوية التي تمارسها النخبه النيلية في السودان

    الرد
  2. عمار

    عبد الله آدم حمدوك شيوعي بلشفي عرفنا به المخلوع البشير قبل أن يسقط وقد أعلن في تسجيل صوتي أن مشكلة السودان الاقتصادية لا يمكن حلها، إستعدوا للتأميم ومحاربة الرأسمالية الوطنية بإسم ثورة البروليتاريا كما يحدث في كوبا وفنزويلا الآن والاتحاد السوفيتي سابقا، لذلك فمن الطبيعي أن يرحب به الحزب الشيوعي ومولوده تجمع المهنيين، إحتفلوا بالانتقالية وافرحوا بها لأنها أبدية قد تمتد لخمس سنوات عجاف وكان يجب أن تقصروا الانتقالية لعام وا لتحتفلوا بالديمقراطية التي تكفرون بها وتؤجلونها حتى تستعملوا الانتقالية المزمنة لتصفية حساباتكم وآضعاف خصومكم مثلما يفعل الطغاة المفترين..

    الرد

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.