مصادر دبلوماسية: “العسكري” سيتراجع عن اتفاقه مع “قوى الحرية والتغيير”

مصادر دبلوماسية: “العسكري” سيتراجع عن اتفاقه مع “قوى الحرية والتغيير”


علمت مصادر دبلوماسية رفيعة أن المجلس العسكري سيستدعي اليوم الأحد السفير محمود درير مبعوث الرئيس الإثيوبي، ومبعوث الاتحاد الإفريقي السفير محمد لباد وإبلاغهما احتجاجاً رسمياً بضرورة توحيد الوساطة الإثيوبية والإفريقية وعدم عمل كل منهما بصورة منفردة.

 

وقال مصدر رفيع المستوى حسب صحيفة التيار أمس (السبت)، إن المجلس العسكري سيطلب من مبعوث الاتحاد الإفريقي والإثيوبي تقديم مقترح واحد يتفق عليه الجانبان، وأشار ذات المصدر إلى أن العسكريين يتحفظون على انفراد المبعوث الإثيوبي بالمبادرة والمقترحات التي يقدمها في ظل إبعاد ممثل الاتحاد الإفريقي.

 

 

وفي سياق متصل، رجح مصدر لصيق لـ”التيار” تراجع “المجلس العسكري” عن اتفاقه مع “قوى الحرية والتغيير”، بحجة أن متغيرات قد حدثت بالساحة السياسية، وظهور لاعبين جدد.

الخرطوم (كوش نيوز)

 

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.