قوات الدعم السريع توقف “عصابة” روعت المواطنين

قوات الدعم السريع توقف “عصابة” روعت المواطنين


أكدت قوات الدعم السريع أنها تمكنت، في الساعات الأولى من صباح الجمعة، بالتنسيق مع الأجهزة الأمنية، من القبض على مجموعة من العناصر المتفلتة في منطقة “عد بابكر” بضاحية شرق النيل.

وأشارت إلى أن هذه المجموعات باتت تنشط في ترويع المواطنين بالعاصمة الخرطوم، ونهب ممتلكاتهم بالتهديد بالأسلحة البيضاء وبعض أنواع الأسلحة النارية.

وقال متحدث رسمي باسم الدعم السريع حسب موقع الحدث، إن المجموعة التي تم القبض عليها تتألف من 11 عنصراً، مضيفاً أن العصابة التي تم القبض عليها قامت بقتل أحد أفراد الجيش بطلق ناري.

يأتي ذلك فيما اتهم قائد العمليات بالدعم السريع، اللواء عثمان محمد حامد، قوى “الحرية والتغيير” والحركات المسلحة بالوقوف وراء العصابات المتفلتة، والعمل على تنظيم تحركاتها بهدف نسب جرائمها إلى قوات الدعم السريع، وتشويه سمعتها أمام المواطنين، في إطار حملة منظمة لإبعادها من المشهد، على حد تعبيره.

وكانت العاصمة السودانية قد شهدت ليلة مروعة في عدد من مناطقها، حيث نقل سكان عدد من الأحياء في مدن العاصمة الثلاث دخول مجموعات متفلتة إلى مناطقهم السكنية ونهب ممتلكات المارة تحت التهديد، فيما انطلقت مكبرات الصوت من المساجد لدعوة المواطنين للخروج من منازلهم والتصدي لهذه المجموعات، وحماية ممتلكاتهم وسط غياب لقوات الأمن بحسب ما نقل بعضهم.

الخرطوم (كوش نيوز)

 

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.