أبرز التغييرات “المتوقعة” في المناصب الوزارية والولاة

أبرز التغييرات “المتوقعة” في المناصب الوزارية والولاة


رشحت أنباء عن أبرز الترشيحات للتعديلات في الحكومة السودانية، التي من المقرر أن يعلن عنها عقب إجتماع المكتب القيادي للحزب الحاكم، برئاسة البشير، مساء الجمعة.

 

وجاءت التوقعات كالآتي : د.فضل عبدالله نائباً للرئيس، صلاح عبدالله قوش رئيساً لمجلس الوزراء، الفريق اسامه مختار مديراً عاماً لجهاز الأمن والمخابرات، الفريق هاشم عثمان الحسين للداخلية، أحمد هارون والياً لولاية الخرطوم.

 

محمد طاهر ايلا للمالية، معتز موسى للاعلام، ومغادرة حامد ممتاز، مع بروز اسم علي كرتي نائباً لرئيس الحزب.

 

وعلمت “كوش نيوز” عن إستدعاء الرئيس البشير، لجميع ولاة الولايات، إلى العاصمة الخرطوم، لإجتماع طارئ مساء الجمعة 22 فبراير.

 

الذي ينتظر أن تعتمد فيه، تغييرات وسط قيادات في الحكومة والحزب الحاكم.
الخرطوم (كوش نيوز)

1 تعليقات

  1. طارق

    يجب أن يكون النائب الأول للرئيس مقبولا داخليا وخارجيا ومؤهلا للقيادة وغير مطلوب في قضايا دولية وغير متعرض لعقوبات وليس له عداء لأي مجموعة سكانية ليمكنه أن يتسلم السلطة في حال تنازل الرئيس عن المنصب أو الصلاحيات أو الاثنان معا، الأنسب للموقع محمد طاهر إيلا ويليه قوش (كلهم لفترة إنتقالية) اما أحمد هارون فهو مطلوب للجنائية فإذا نظف ملفه فيمكن أن يكون المرشح الثالث الأنسب، أما إعادة التدوير للأخطاء والأشخاص فسيزيد الاشتعال.

    الرد

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.