مصرع نجل البروفيسور محمد سعيد حربي القيادي بالحزب الحاكم نتيجة اعتداء بأمريكا

مصرع نجل البروفيسور محمد سعيد حربي القيادي بالحزب الحاكم نتيجة اعتداء بأمريكا


عثر فجر أمس الجمعة على الشاب خباب نجل البروفيسور محمد سعيد حربي القيادي بحزب المؤتمر الوطني مقتولاً أمام الشقة التي يقيم بها بولاية شيكاغو بالولايات المتحدة الأمريكية ، وتعود تفاصيل الحادثة إلى عودة المجني عليه إلى سكنه ليلاً حيث داهمته عصابة أطلقت عليه النار وأردته قتيلاً على الفور ، ونهبت ممتلكاته ، وتفاجأ قريبه الذي يسكن معه برؤية المجني عليه ملقى على الأرض والدماء تنزف منه .
وباشر أهل المجني عليه الإجراءات الجنائية .

هذا ويتلقى البروف حربي العزاء في وفاة نجله بمنزله بالصافية غرب داخلية أحمد إبراهيم مالك وجنوب مسجد الشيخ محمد سيَّد حاج .

وباشرت الأسرة إجراءات نقل جثمان الفقيد خباب للبلاد ومواراته الثرى بالعاصمة الخرطوم . وينتظر وصول الجثمان خلال اليومين القادمين إن شاء الله .

يذكر أن البروفيسور محمد سعيد حربي من قيادات الحركة الإسلامية والحزب الحاكم وشغل عدة مواقع تنفيذية في حكومة الإنقاذ أبرزها مندوب السودان بروما ووكيل وزارة الثروة الحيوانية ثم مدير عام الهيئة السودانية للمواصفات والمقاييس ثم نائب والي الولاية الشمالية ووزير الاستثمار ، وتقدم باستقالته في العام ٢٠١٣م .

الخرطوم (كوش نيوز)

انقر على هذا الرابط للانضمام إلى مجموعة كوش نيوز واتساب

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.