ردود أفعال واستجابة واسعة لحالات “الود والتقدير”

ردود أفعال واستجابة واسعة لحالات “الود والتقدير”

أحدث برنامج “مع كل الود والتقدير” الذي تبثه قناة “الشروق الفضائية” هذه الأيام ويبث في شهر رمضان بصورة راتبة، أحدث ردود أفعال كبيرة واستجابة محلية وعربية ودولية تماهت بصورة إيجابية في معالجة الحالات.

وتمثل ” شواغل” المرض والعوز والفقر أهم مقومات البرنامج الذي تحركت كاميراته في كل سوح وساحات ولايات البلاد المتعدِّدة، في مشاهد وشواهد لا يكون مسرحها إلا في الساحة السودانية المبنية على قيم التعاضد والتراحم والتكافل، وهي معاني يحاول البرنامج إحياءها واستنفار كل الجهات من خلال عرض الحالات .

وقال منتج البرنامج، أحمد فضل، إن حالة “منى إبراهيم” التي تعاني هي وأسرتها من مرض “الغدة” مع الفقر والعوز، قال إن تلك الحالة وجدت استجابة من شخصيات عربية ومحلية.


وأشار منتج البرنامج إلى أن أغلب حلقات البرنامج التي تم رفعها في “اليوتيوب” تحظى بمتابعة عالية ليس من أجل “الفرجة” وإنما للاتصال بالجهات المعنية بالبرنامج للوصول لمعالجة الحالة.

ويضيف فضل لـ”الشروق نت” إن هاتفهه وهاتف زميلته مقدمة البرنامج، إيمان بركية، ظل في حال اتصال دائم لمعرفة عناوين المرضى للاتصال بهم. ويشير في هذا الخصوص إلى أن إحدى السيدات من المملكة العربية السعودية، اتصلت مراراً لمعرفة وضع الحالة وإمكانية معالجتها.

وأبان فضل أن الاتصالات لم تنحصر على الدول العربية وإنما إدارة البرنامج وصلتها اتصالات من دول الخليج، والدول الأوروبية وأستراليا.

وكشف منتج برنامج “مع كل الود والتقدير” أن إدارة البرنامج ستبث فترة مفتوحة أول أيام عيد الفطر المبارك تعرض الحالات والاستجابة التي تمت فيها، بجانب الجهات التي التزمت بمعالجة الحالات المرضية من بينها وزارة الصحة الاتحادية وجهات رسمية في الولايات، فضلاً عن ديوان الزكاة باعتباره الجهة الراعية لبرنامج “مع كل الود والتقدير”.

الخرطوم (كوش نيوز)

1 تعليقات

  1. صديق حسين

    البرنامج طالما داخلين فيهو ناس الزكاه فحلل و ناقش و حا يكون هذا البرنامج نقاطه و أنبوب تتبخر عبره المساعدات والتي سوف لن تصل لمستحقيها

    الرد

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.