القفز فوق الحواجز .. القطــــاع الخـــــاص … هـــــل ينهــــــض بالاقتصــــــاد؟

القفز فوق الحواجز .. القطــــاع الخـــــاص … هـــــل ينهــــــض بالاقتصــــــاد؟


الخرطوم: إعتدال أحمد الهادي

بعد امتصاص الأزمة التي مرت بها البلاد خاصة أزمة العقوبات الامريكية التي فرضتها الولايات المريكية على البلاد يبدو ان الاقتصاد القومي بدأ الدخول في مرحلة التعافي وبعد اتخاذ الاجراءات الاقتصادية والاصلاحات التي خرجت بها الدولة اخيرا فإن المؤشرات تدل على انفتاح مرحلة جديدة في القطاع الاقتصادي ، ويبدو أن الدولة بدأت في وضع قاطرة النمو في مسارها الصحيح وان مسيرة الاقتصاد سيكون محورها وزارة الزراعة بحسب ما ذكره النائب الاول لرئيس الجمهورية ورئيس مجلس الوزراء بكري حسن صالح،حيث اكد ان الزراعة هي قاطرة النمو الاقتصادي وركيزة البلاد وبوابة التنمية لدى مخاطبته الاسبوع الوطني الذي تقام فعالياته بأرض المعارض ببري الذي نظمته وزارة الزراعة والغابات.
ويشارك في المعرض عدد من القطاعات الزراعية والاقتصادية والمؤسسات الداعمة للقطاعات الزراعية في الإسبوع الوطني نظراً لأهميته كمنصة لاختبار مدى جودة منتجاتهم وقدرتها على المنافسة والتي ترتكز على الابتكارات والبحوث العلمية حول الزراعة والاتجاهات الحديثة في الوصول الي الأسواق وتمويل صغار المزارعين واستخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصال في مجال التنمية الزراعية والريفية والاهتمام بالشباب والفلاحة المدرسية والزراعة المنزلية وقد يشكل المعرض فرصة للشركات العارضة للتعريف بمنتجاتها المختلفة ، كما أنه يتيح الاحتكاك والتواصل عن كثب مع الشركات المشاركة في المعرض لتبادل الأفكار والخبرات في قطاع الزراعة والإنتاج الغذائي واستكشاف سبل التعاون المشترك على المستوى الصناعي والانتاجي والتجاري ومن ضمن الشركات المشاركة مجموعة دال الهندسية وشركة جياد وسي تي سي الشركة التجارية الوسطى وشركة محجوب اخوان.
وقال مدير المعارض والمهرجانات بمجوعة دال الهندسية د. مهدي علي الخليفة -حسب الصحافة -ان مشاركة دال في الاسبوع الوطني تأتي في اطار ايمانها بأهمية القطاع الزراعي ونهضته في البلاد واعتبر الاسبوع منصة لعرض واختيار المنتجات واكد ان المجموعة قدمت حلولا متطورة لنهضة العمليات الزراعية بالبلاد ومعدات حديثة من شأنها ان تسهم في وضع الانتاج والانتاجية بعلامات تجارية دولية منها شركة جودرن الامريكية.
واشار الى العقبات والتحديات التي توجه مجموعة دال خاصة في ظل الازمة الاقتصادية التي تمر بها البلاد بيد انه عاد ليؤكد نجاح المجموعة وقفزها تلك الحواجز الصعبة وتطويع الظروف.
واكد مهدي ان المجموعة من خلال شركة دال الغذائية تسعى لأن تكون مدخلاتها محلية حتى تحقق ميزات في ظل الظروف الاقتصادية الراهنة فيما يلي تقليل تكاليف التشغيل والسيطرة على الاعتماد الكلي على المدخلات الخارجية واكد سعي المجموعة لإدخال نوعيات من المنتجات غير الموجودة في السوق المحلي
واوضح ان الإستراتيجية التي تقوم عليها دال الغذائية ان يكون الغذاء بمواصفات عالية ومتوفر وبأسعار مناسبة واشار لتوسيع الطاقة الإنتاجية لتتناسب مع التوسع المستمر في الأسواق لكسب ثقة المستهلكين مشيرا الى المنتجات التي تنتجها المجموعة التي يعتمد اغلبها على المحصولات الزراعية السودانية مثل منتجات الاعلاف (علف كافي) ومنتجات زادنا ومنتجات كابو من الالبان ومشتقاتها وعصائر ريو.
واكد مهدي ان شركة دال استفادت من قرار رفع الحظر الاقتصادي عن البلاد بعودة اكبر شركة امريكية كانت تعمل بالبلاد (جوندير) التي تعمل في مجال الالبان بتقنيات متطورة وحلول متكاملة في العمليات الزراعية فضلا عن التحويلات والمعاملات البنكية التي سيكون لها اثر ايجابي على الاقتصاد القومي.
وقال مهدي ان الشركة عانت من ارتفاع الاسعار وارتفاع سعر الدولار الجمركي مما انعكس سلبا على منتجاتها نسبة لاستيراد معظم مدخلات الانتاج من الخارج مما ضاعف اسعارها وعن تأثير تلك الاسعار على المستهلك اكد مهدي ان الشركة توازن بين ارتفاع اسعار المدخلات واسعار المنتج النهائي حتى يصل للمستهلك حتى يستطيع اقتناء المنتجات بسهولة.
وتوقع مهدي انجاح الاسبوع الوطني في نسخته الاولى خاصة وان الدولة توليه اهتماما اكبر بجانب وزارة الزراعة وان الشركات قدمت افضل ما لديها من معدات ومنتجات للمساهمة في تطوير نهضة الزراعة بالبلاد وهذا ما يعكس الصورة الايجابية لمدى نجاحه.
ومن ضمن الشركات المساهمة في فعاليات الاسبوع الوطني الهيئة العربية للاستثمار والانماء الزراعي وهي احدى المؤسسات المالية العربية المشتركة التي انشئت للمساهمة في تحقيق الأمن الغذائي في المنطقة العربية من خلال الاستثمار الزراعي وتنمية الموارد الزراعية الطبيعية والبشرية ونشر التقانات الزراعية الحديثة في الوطن العربي ، وقد تجاوزت استثماراتها في السودان 700 مليون دولار بنسبة 63% من جملة استثمارات الهيئة وبلغ عدد الشركات التي تساهم فيها الهيئة في السودان 12 شركة تعمل في مجال انتاج السكر ، لحوم الدواجن ، الزيوت النباتية والبذور والأعلاف اضافة الي تقديم التمويل والخدمات الزراعية لصغار المزارعين.
وامس الاول اشاد رئيس الهيئة محمد عبيد المزروعي بفعاليات الاسبوع الوطني للزراعة واكد ان مشاركة الهيئة في هذه الفعاليات تسهم في تطوير القطاع الزراعي باعتباره قاطرة الاقتصاد في معظم الدول ولا غني عنه في محاربة الجوع والفقر وتوفير الحياة الكريمة لكافة الشعوب .
وأضاف المزروعي أن الهيئة شاركت في التحضيرات الخاصة بالأسبوع مع وزارة الزراعة مشيرا الي مشاركتهم في الانشطة المصاحبة للاسبوع وتقديمهم لورقة عمل تستعرض نشاطات الشركة العربية السودانية للبذور في السودان.

الخرطوم(كوش نيوز)

اترك رد