مدير جهاز أمن أسبق ينتقد تهميش الحكومة له

مدير جهاز أمن أسبق ينتقد تهميش الحكومة له

انتقد المدير الأسبق لجهاز الأمن اللواء معاش ابراهيم نايل ايدام ما اسماه تهميش الحكومة له في لعب دور في عملية سلام جنوب كردفان ، وعبر “ايدام” في حوار نشرته جريدة الإنتباهة يوم الأربعاء عن احساسه بأنه لا يجد قيمة لشخصه عند الحكومة ، وأكد بأن احدي اسباب اطالة امد الحرب في منطقة جنوب كردفان هي عدم إشراك ابناء المنطقة في المفاوضات من قبل الحكومة ، وتعين اشخاص لا يعرفون شئ عن المنطقة ، وقال “ايدام” انه يمنلك القدرة على اجراء حوار واتصال بأبناء المنطقة وخاصة “الحلو” ولكنه تسآءل بإسم من نتصل به وزاد : الحكومة لا تثق بنا فكيف نتصل به وعلى ماذا سنحاوره .

وقال “ايدام” ان “الحلو” هو الأقرب للسلام من “عقار” وعزا حديثه الي أن “الحلو “يمتلك عضوية تنفيذية في الميدان ، وطالب الحكومة بأن تدفع بأبناء المنطة في وفدها للتفاوض حول المنطقتين ، وزاد : آن الأوان بأن يفاوض انسان جبال النوبة أخاه في الطرف الثاني ، لانه الاقرب ويعرفه أكثر من الآخرين .

ويذكر ان اللواء ابراهيم نايل ايدام من ابرز قيادات الانفاذ في بداياتها وتقلد مواقع عديدة ابرزها مديراً لجهاز الأمن ، إلا انه فارق المناصب منذ وقت باكر.

الخرطوم (كوش نيوز)

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.