أخبار

بدأت مليشيا الدعم السريع الإرهابية، فصلاً جديداً من الانتهاكات الوحشية بمحلية الدندر

بدأت مليشيا الدعم السريع الإرهابية، فصلاً جديداً من الانتهاكات الوحشية بمحلية الدندر، بعد أن انفردت بالمواطن المغلوب على أمره عقب انسحاب الجيش من الدندر، حيث استباحت المليشيا، قُرى غرب وشرق الدندر، وقامت بإذلال المواطنين، وأقدمت على سرقـة ممتلكات المواطنين عبر شحن المحاصيل الزراعية التي يعتمد عليها المواطنون بالوابورات والترلات والشاحنات ونقلها إلى الخرطوم.
ورصدت الغرفة وصول جزء من المحاصيل المنهوبة من الدندر إلى مدينة الكاملين بالجزيرة، حيث نالت قرية شراشرا اليوم النصيب الأكبر من سرقة المحاصيل.

كما قامت المليشيا بطرد جميع سكان قرية دمبس شرق الدندر وإخلاء القرية، حيث هام السكان في الخلاء دون مأوى ومأكل ومشرب
وفي سلوك وحقد لا يشبه ولا يمت للإنسانية بصلة، كما قامت المليشيا بتدمير مستشفى أبو هشيم وجميع ما فيه بغرب الدندر، الذي تَـمّ تشييده بالجهد الشعبي، علماً بأنّ هذا المستشفى هو الوحيد الذي يخدم ريفي جنوب وشرق وغرب الدندر في فصل الخريف.

لقد أصبحت المليشيا عبئاً ثقيلاً على جميع مواطني محلية الدندر، التي تتجدّد مآسيهم كل يوم تصبح فيه هذه المليشيا بالمحلية، الأمر الذي ينذر بكوارث لا حصر لها في قادم الأيام، مع وجود هذا النبت السرطاني في المحلية.
كما نجدد الدعوة للقوات المسلحة للقيام بواجبها الوطني والأخلاقي في حماية المواطنين في كل أنحاء البلاد.

غرفة طوارئ الدندر
الخميس الموافق 11/ 7 /2024

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب

قروبات كوش نيوز الإضافية



زر الذهاب إلى الأعلى