آراء

بدأت مليشيات التمرد السريع في سحب متسارع لقواتها وجنودها من مدن وأحياء العاصمة السودانية الخرطوم

وفق معلومات مؤكدة بدأت مليشيات التمرد السريع في سحب متسارع لقواتها وجنودها من مدن وأحياء العاصمة السودانية الخرطوم وسيشمل الإنسحاب عدداً من المرافق العامة والحيوية خاصة في مدينة بحري وشرق النيل..
ويتزامن هذا الإنسحاب مع خسائر عسكرية ولوجستية تواجهها مليشيا التمرد في العاصمة الخرطوم التي تشهد عمليات عسكرية نوعية للجيش السوداني عبر الطائرات المسيرة التي ستملأ سماء الخرطوم خلال الأياَم القادمة وفق خطة هجوم مكثف بالطيران المسير لساعات طويلة تشمل مدن العاصمة الثلاث لدك مواقع تمركز مليشيا التمرد التي تواجه منذ أيام ضربات متتالية في مناطق جنوب العاصمة خاصة..
من جهتها أكدت مصادر دبلوماسية وأمنية مطلعة أن مليشيا التمرد رضخت لضغوط من الجهات والدول الراعية لها بهدف تقديم مبررات لدفع الداعمين والمسهلين للتوصل إلي وقف لاطلاق النار لتمكين قوات التمرد من التقاط أنفاسها وترتيب صفوفها لمواجهة التطورات الخطيرة علي الأرض في دارفور حيث تحاصر القوات المشتركة مدن الضعين، الجنينة ونيالا..
كما تبحث الدول الراعية لمليشيا التمرد وفي مقدمتها دولة الإمارات عن مخارج من الحصار الدولي عليها بسبب دعمها لمليشيا التمرد السريع التي ستعلن الولايات المتحدة رسمياً تصنيفها كمنظمة إرهابية في غضون الأيام القادمة..
الكاتب/ عبدالماجد عبدالحميد

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب

قروبات كوش نيوز الإضافية



زر الذهاب إلى الأعلى