أخبار

مباحثات مشتركة بين البرهان وآبي أحمد في قصر الضيافة ببورتسودان.. والبرهان يقود السيارة الرئاسية بنفسه

جرت اليوم مباحثات مشتركة بين رئيس مجلس السيادة القائد العام للجيش الفريق أول ركن، عبد الفتاح البرهان، ورئيس الوزراء الإثيوبي، آبي أحمد، بقصر الضيافة في بورتسودان. وقاد البرهان بنفسه السيارة التي تقل آبي أحمد من مطار بورتسودان إلى القصر.
وقال البرهان أن زيارة آبي أحمد، تأتي للدلالة على عمق العلاقات بين شعبي البلدين، مبيناً أنها إمتداد لصدق القيادة الإثيوبية وحسن نواياها تجاه السودان. مؤكداً متانة العلاقات بين البلدين وأهمية المحافظه عليها.
وقدم البرهان تنويراً لرئيس الوزراء الإثيوبي حول الوضع في السودان على خلفية التمرد الذي قادته مليشيا الدعم السريع الإرهابية ضد الدولة ومؤسساتها. مبيناً أن المليشيا ارتكبت جرائم وفظائع ضد الشعب السوداني فضلا عن تدميرها للبنية التحتية للدولة وإستهداف المؤسسات القومية.
وأكد رئيس مجلس السيادة حرص السودان على تطوير مجالات التعاون مع إثيوبيا وذلك لخدمة المصالح المشتركة لشعبي البلدين.
من جانبه عبر رئيس الوزراء الإثيوبي عن شكره لرئيس مجلس السيادة على حسن الضيافة والاستقبال مبيناً أن زيارته للسودان تأتي للتضامن مع الشعب السوداني وقال أن الأصدقاء الحقيقيون يظهرون وقت الشدة
وقال أبي أحمد أن هذه الزيارة جاءت لتأكيد وقوف إثيوبيا حكومة وشعباً مع السودان مبيناً أن الزيارة بمثابة رسالة تضامن مع شعب السودان في محنته وأضاف: “هذه الحرب ستنتهي وستبقى العلاقات بين البلدين راسخة ووطيدة”.
مشيراً لأهمية السلام بإعتباره اساس التنمية مؤكدا أن مشكلات الدول يجب أن تحل داخليا دون تدخل خارجي.

صحيفة السوداني

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب

قروبات كوش نيوز الإضافية



زر الذهاب إلى الأعلى