أخبار

تقييم الوضع الصحي للنازحين بولاية كسلا في مراكز الاستقبال

بحث وزير الصحة المكلف، الدكتور علي آدم، خلال الاجتماع التنسيقي الذي ضم إدارات الوزارة وشركاء من المنظمات الوطنية والدولية العاملة بالولاية، تقييم الوضع الصحي للوافدين إلى الولاية بعد أحداث ولاية سنار في مراكز الاستقبال وتقديم الخدمات لهم.

وأوضح الوزير أن الاجتماع يأتي في إطار الاستجابة وتنفيذ التدخلات اللازمة لاستقبال الوافدين وتعزيز الجهود مع شركاء الصحة، خاصة في مراكز الاستقبال، في مجال الرعاية الصحية وتعزيز الصحة. وأشار إلى أن الاجتماع استمع إلى تقارير من إدارات الطوارئ والمنظمات والتغذية لتحديد الوضع والأولويات ووضع خطة واضحة للتدخل.

من جانبه، أوضح الأستاذ عبد الرحمن محمد عيسى، مدير إدارة المنظمات بوزارة الصحة، أن الاجتماع استعرض التدخلات التي تم تنفيذها والتي سيتم تنفيذها قريباً لتعزيز الخدمات الصحية في مركز استقبال الوافدين بالمدرسة الصناعية. وأشار إلى أن وزارة الصحة وشركاءها يركزون على مجالات الصحة الإنجابية والتغذية والجانب العلاجي. وأضاف أن الاجتماع خرج بعدد من التوصيات، منها تحديد الاحتياجات ومشاركتها مع المنظمات، وتنفيذ التدخلات اللازمة، وعقد اجتماع دوري للشركاء.

وعبر عن شكره لتعاون المنظمات في دعم المحاور الصحية وتقديم الخدمات الصحية في الوضع الطاريء خاصة اليونسيف التي تدعم العيادة بمركز الاستقبال اضافة الى الجهد الكبير من غرفة طواريء شباب كسلا.
سونا

اضغط هنا للانضمام لقروبات كوش نيوز على واتساب

قروبات كوش نيوز الإضافية



زر الذهاب إلى الأعلى